1. الطقس.. أجواء صافية وحارة نسبياً
  2. تقرير وزارة الخارجية الفلسطينية اليومي
  3. النيابة العامة: الحبس مدة لا تزيد عن سنة للمخالفين
  4. الإعلان عن موعد عيد الأضحى فلكياً
  5. 1137 إصابة جديدة بكورونا في إسرائيل
  6. الصحة العالمية تقر بدليل انتقال كورونا عبر الهواء
  7. بيان صادر عن العاملين بمستشفى الهلال الأحمر
  8. بغداديات عماد الأصفر- 68
  9. محافظة طولكرم: الإجراءات خلال الإغلاق
  10. محافظة سلفيت: الإجراءات خلال الإغلاق
  11. دوام شركات الصرافة خلال الإغلاق
  12. محافظة قلقيلية: الإجراءات خلال الإغلاق
  13. النقد.. دوام البنوك ومؤسسات الإقراض خلال الإغلاق
  14. خضوري.. هام بخصوص الامتحانات
  15. بغداديات عماد الأصفر - 67
  16. الإفراج عن 4 ضباط من مباحث نابلس
  17. نابلس.. إصابتان جديدتان بكورونا في زواتا
  18. ملحم: تمديد الإغلاق لـ5 أيام
  19. رغم كورونا.. أرقام فلكية في عالم كرة القدم
  20. هيئة الأسرى: أوضاع كارثية يعيشها أسرى عصيون

بغداديات عماد الأصفر- 58

الصحفي وأستاذ الإعلام في جامعة بيرزيت عماد الأصفر من العارفين القلائل بتأريخ الغناء والموسيقى في العراق. أمضى سنوات من منفاه في بغداد، فعرف العراق كما يعرفه أهله، إضافة إلى حس الباحث العلمي في ثقافات الشعوب.


في العراق تجايل أربعة مطربين يحملون اسم سعدي: سعدي الحلي وسعدي البياتي وسعدي البغدادي وسعدي الحديثي، الحقيقة أن حظهم من الإبداع ومن محبة الجمهور كبير جدا، ولكن حظهم من السعادة لم يكن كبيرا.

أقواهم في الأداء هو صاحب الحنجرة الكونكريتية سعدي الحلي، صوته صلب ولكنه يتموج، ويحسن التجانس مع الموسيقى والتناغم مع الكلمات.

كان يقود الحافلة ذهابا وإيابا من الحلة إلى طويريج، وهو يغني ويطرب الركاب، أحب ابنة عمه، ولكن والدها رفض زواجهما لأنه يغني، حاول معه مرة ثانية، فاشترط عليه ترك الغناء، فكر قليلا ثم ارسل للمحبوبة بيت أبوذية يقول فيه:

حجايانا كظن يشكر وكتهن
لون يحصل مجال إلهن وكتهن
إلكه ادموع بعيوني وكتهن
لو دمعي خلص وانكطع ميه

سعدي الحلي


زاد غناؤه شجنا، فاكتشفه أحدهم وأرسله للأذاعة، كاد يرسب في امتحان الإذاعة بسبب ما وصفوه (بشاعة) وجهه، فقال لهم: استحلفكم بالله مين أجمل؟ أنا ولا عوض الدوخي! ضحكوا على رده كثيرا وقبلوه.

أثارت شهرته الواسعة وقدراته الفذة حسد الآخرين، فنشروا إشاعة خبيثة واتهموه بأنه مثلي جنسيا، تهمة لم يسلم منها كلكامش وهو يبكي صديقه الحبيب انكيدو قبل الميلاد بـ2500 عام، ولم يسلم منها حتى مولانا جلال الدين الرومي وهو يبكي صديقه الدرويش شمس التبريزي بعد الميلاد بـ1200 عام، ورغم نفيه ونفي الأصدقاء وكل من يعرفه لهذه الشائعة إلا أن نكات كثيرة انتشرت حوله، وسببت له أذى بليغا نفسيا واجتماعيا.

ظل يغني ويدفع ضريبة شهرته من سمعته الشخصية، حتى صار رمزا من رموز الغناء الريفي، ومطربا كبيرا يسعى الناس في العراق وكافة دول الخليج لحضور حفلاته وإقتناء تسجيلاته.

إذا شاهدت هذا الرجل وهو يؤدي موالا، ستجده قد وضع خده على كفه، فتحتار من أين يأتي هذا الصوت، وكيف يخرج بهذه القوة والإتقان، فيما لا يبذل صاحبه أي جهد يظهر في عضلات وجهه؟!!!

لم يكن سعدي الحلي يغني من حنجرته لقد كان يغني من قلبه.

الفنان سعدي البياتي

الفنان الثاني هو سعدي البياتي، عانى من مصاعب كثيرة في طفولته وليس أقلها أنه كان كفيف البصر، وعانى في شبابه من تزاحم مدينة العمارة بالعديد من المطربين والشعراء المبدعين الذين تصعب منافستهم، وعانى في حبه ولكنه ظفر أخيرا بمحبوبته، فغنى لها في عرسهما:

تعبت إوياك من زغرك وربي..
وعلي يشهد رسول الله وربي..
سهرت أهواي بدروبك وربي..
تجافي إبشوفتك واشح عليه..

الفنان سعدي البياتي


ما أن بدأت شهرته تمتد إلى خارج العراق، حتى نكبه الدهر بموت محبوبته، نعاها قائلا:

نحل جسمي بودادك حيل وانشال..
ودليلي من ونيني إجبال وانشال ..
لون أدري بظعنكم رحل وانشال ..
أتبعه وين ما يبعد عليه...

ما أن استعاد وعيه وعزيمته حتى لبى دعوة لأحياء حفل فني في الموصل، وما أن وصلها حتى جاءه خبر أن بيته في بغداد قد احترق بالكامل، فغنى أبوذية تقول:

يا هو الشاف حالي أبد مالام..
عرفني وشاف جرحي كلف مالام..
صرت مثل الطفل بالمهد مالام..
يتيم وعيشته كله ردية...

سعدي توفيق بغدادي

السعدي الثالث هو سعدي توفيق البغدادي، لم يولد كفيفا كزميله البياتي، لقد فقد البصر وهو بعمر الرابعة، دخل معهد المكفوفين ببغداد وتعلم أصول الموسيقى، صار عازفا للناي في استوديو جميل بشير، والذي سمعه يغني مرة فشجعه على الاستمرار في الغناء، حاول ولكنه تعرض للظلم كثيراً، لأن المسؤولين عن الإذاعة والتلفزيون في ذلك الوقت لم يهتموا به وتأخروا كثيرا في السماح له بالظهور في البرامج الغنائية، التي تختص بالغناء الريفي الجنوبي وأيضاً المقام العراقي.

احتاج سعدي توفيق البغدادي عدة محاولات ليتغلب على الخجل ورهبة المسارح ولكنه صار صاحب الأداء الأكثر هدوءً بين كافة مطربي الغناء الريفي في العراق، وأكثرهم وضوحا في النطق ومخارج الحروف.

واحتاج مجهودات خاصة لتمييز نفسه عن زميله البياتي، فكلاهما كفيف ويغني ذات اللون، ويتعرض لذات المخادعات والألاعيب من موسيقيي الفرق التي تصاحبهما وتحاول إثارة التنافس بينهما.
سعدي توفيق البغدادي


الباحث سعدي الحديثي

السعدي الرابع هو الدكتور والباحث سعدي الحديثي، كان وما زال يغني يوميا ولكن لنفسه، ولا يغني النمط الريفي وإنما البدوي. شاء القدر أن يعمل مع الشاعر مظفر النواب في التدريس، فتصادقا في الحياة وترافقا في عضوية الحزب الشيوعي، وتزاملا في ذات الزنزانة في سجن نقرة السلمان سيء الصيت والسمعة.

صارا ينظمان حفلات غنائية لبقية المساجين، ولاحقا قدم مجموعة من الأغاني للتلفزيون والإذاعة لمجرد حرصه على إبراز التراث الفني والأغاني البدوية في منطقته حديثة بالأنبار.

دفع ضريبة انتمائه الوطني والحزبي، وغنى مع مظفر في أكثر من مسرح، وظل المغني الأبرز للنمط البدوي. كلماته تطاوع إحساسه، فيأتي الأداء مشحونا ومعبرا ومقنعا.

يجلس سعدي الحديثي يوميا للغناء لنفسه وتأمل نواعير المياه المنتشرة بكثرة في منطقته، يراقب ديمومتها فيراها ديمومة أمل، ويراجع سنين حياته فيراها ديمومة ملل.

كنا نقول الدهر دولاب، لم يخطر ببالنا مرة أن نقول العمر ناعور!

ويضيف في كل ناعور 24 عودا (قطرا) و36 دلوا، والناس تتشارك في ملكية النواعير، كل واحد يحصل على عدد من العيدان بحسب مساحة أرضه، ومقابل كل عود هناك عدد معين من ساعات الري. وقد يكون ليلا أو نهارا.

هكذا يعيش المزارعون متعاونين، أما الفنانون الجدد، فإنهم لا يتعاونون، إنهم يسرقون أغانيه وكلماته ويؤدونها بشكل هابط خال من الإحساس.

كنا نقول الدهر دولاب، لم يخطر ببالنا مرة أن نقول العمر ناعور!

لوحة الناعور من صفحة الكاتب العراقي صائب خليل الراوي


الكاتب: عماد الأصفر
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2020-06-29 || 20:53






مختارات


بغداديات عماد الأصفر - 57

بغداديات عماد الأصفر - 56

بغداديات عماد الأصفر - 54

بغداديات عماد الأصفر- 55

بغداديات عماد الأصفر- 53

بغداديات عماد الأصفر- 52

بغداديات عماد الأصفر - 50

بغداديات عماد الأصفر- 51

بغداديات عماد الأصفر- 49

بغداديات عماد الأصفر- 48

بغداديات عماد الأصفر- 47

بغداديات عماد الأصفر- 46

بغداديات عماد الأصفر- 45

بغداديات عماد الأصفر- 44

بغداديات عماد الأصفر- 43

بغداديات عماد الأصفر- 42

بغداديات عماد الأصفر- 41

وين أروح بنابلس؟

2020 07

يكون الجو صافياً بوجه عام وحاراً نسبياً ولا يطرأ تغير على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 31 نهاراً و19 ليلاً.

19/31

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.44 4.86 3.89