1. الكيلة: 692 إصابة جديدة بكورونا
  2. الاحتلال يقمع فعالية لزراعة الاشجار جنوب نابلس
  3. قلقيلية.. 24 إصابة جديدة بكورونا
  4. إطلاق برنامج لدعم قطاع العمل التعاوني الفلسطيني
  5. نتائج اجتماع لجنة الطوارئ العليا بمحافظة نابلس
  6. مستوطنون يقطعون أشجار زيتون جنوب نابلس
  7. مكافحة الفقر العاطفي.. سر نجاح الأطفال مستقبلاً!
  8. وفاة مواطنة من قلقيلية متأثرة بكورونا
  9. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  10. كورونا يودي بحياة نحو مليون إنسان في العالم
  11. فصائل سلفيت تستنكر جريمة قتل 3 مواطنين
  12. خوفاً من كورونا.. فريق كرة يخسر 37 - صفر
  13. اكتشاف آثار أقدام تعود إلى 120 ألف عام في السعودية
  14. جدول توزيع المياه في نابلس
  15. أسعار صرف العملات
  16. الطقس.. استمرار الأجواء الحارة
  17. الصيدليات المناوبة في نابلس
  18. الصيدليات المناوبة في قرى نابلس
  19. الصيدليات المناوبة في سلفيت وقراها
  20. لا وفيات جديدة بكورونا في الجاليات الفلسطينية

بغداديات عماد الأصفر - 56

الصحفي وأستاذ الإعلام في جامعة بيرزيت عماد الأصفر من العارفين القلائل بتأريخ الغناء والموسيقى في العراق. أمضى سنوات من منفاه في بغداد، فعرف العراق كما يعرفه أهله، إضافة إلى حس الباحث العلمي في ثقافات الشعوب.


بلمات كثيرة تنقل الركاب من الكرخ إلى الرصافة لكن دجلة سيُغرق واحداً منها فقط ليبتلع المحبوبة الفتية ووالديها، وعلى الضفة الأخرى صرخ فتى كان ينتظر المحبوبة، وظل يصرخ حتى بح صوته وأصبحت البحة رفيقة دائمة لجسد خاوٍ لا تحركه سوى الخمرة والألحان.

كان الموت قد فجع الفتى قبل عامين بوفاة أمه التركية وأبيه القادم من كركوك إلى بغداد، للسكنى بجوار الأعمام وأولاد الأعمام وعموم أبناء عشيرة البياتي التي سادتها جرائم قتل على خلفيات عشائرية.

وعلى خلفية إحدى هذه الجرائم، تمت التضحية بالفتى اليتيم القاصر حماية لآخرين.

كان عمره عندها 15 عاماً فقط وتم الحكم عليه بـ15 عاما، قضى أولها يصيح مبحوحاً أنا مظلوم يا ناس، ولكن صيحاته لم تنفعه، فاستعان على الظلم ووحشة السجن بترديد ما أدى من أناشيد في المدرسة الحيدرية وتقليد ما كان يسمع ويحفظ لكبار قراء المقام في زمنه أمثال رشيد القندرجي ومحمد القبنجي وغيرهم.

محمد القبنجي


أنهى يوسف داود سلمان البياتي محكوميته وخرج من السجن عام 1948 ليلتصق بالقبنجي ويتعلم على يديه ثم ليخرج من تحت عباءته مطرباً مجدداً أصيلاً ورقماً صعباً لا يمكن تجاوزه في عالم المقام.

وسيشهد التاريخ أن الفتى السجين والذي بات يعرف بـ يوسف عمر سينقل المقام من جلسات الأغنياء والسادة في القصور والفلل إلى المقاهي الشعبية وبعدها سيدخل إلى الإذاعة، ليخرج متوجاً بحب وشعبية ومجد فني لا يدانيه سوى ناظم الغزالي.

كان التلفزيون العراقي هو أول تلفزيون عربي في العام 1954 وقد سبق التلفزيون الصيني بعامين والمصري بستة أعوام. وفي ذلك العام عاد المخرج كاميران حسني إلى بغداد قادماً من الولايات المتحدة، بعد أن أشبع شغفه بنيل الماجستير في صناعة السينما وبدأ الإعداد لفيلم "سعيد أفندي" وقام باختيار يوسف عمر لأداء دور الرجل السكير، الذي يدخل الميخانة ويغني مع دعبول البلام هذه الأبوذية الرائعة على نغم الصبا:

ناموا وعين الصب ليس تنام ..... لله ما صنعت بي الأيام
أرعى النجوم ولي فؤاد خافق ..... مزجت بنغمة وجده الأنغام

تتالت الأعمال الفنية التلفزيونية ومعها الأغاني والسهرات البديعة التي قدمها يوسف عمر برفقة صديقه الصدوق عازف الجوزة الشهير شعوبي إبراهيم خارج العراق وداخله ولا سيما في خان مرجان مساء كل خميس.

وفي أثنائها، ظل يوسف عمر يتنقل من زوجة إلى أخرى بحثاً عن حبه الغارق في نهر دجلة وعن غلام يربيه ويعوض نفسه فيه عن الحرمان واليتم والظلم الذي عايشه، لكن زيجاته الأربع لم تورثه إلا الشلل الرعاشي، ليرحل عن دنيانا بسيطاً كما بدأ وكأنه ما زال في تلك المحلة البغدادية المسماة بـ جديد حسن باشا. وفي تلك المحلة ظلت روحه تتنقل بين مقهى الزهاوي ومن يجلس عليه من المثقفين ومطابع شارع الصحافة ومن يزورها من الكتاب وحوانيت الكتب في شارع المتنبي ومن يؤمها من الطلاب وداخل دكان صغير لـ محمد فاضل وفيه تم صنع أفضل الأعواد لأفضل مطربي العالم العربي.



هذا نموذج من بين عشرات أغانيه رحمه الله، أغنية جي مالي والي أي لا سند لي، وقد غنتها من بعده عدة فنانات مثل سيتا هاكوبيان، أمل خضير، مكادي نحاس، نوفا عماد، وبيدر البصري. وغنتها أيضاً المطربة والراقصة فلة الجزائرية، بعد أن رقصت جيداً على أغنية لا خبر لا، والعديد من المطربين الذكور غنوا أيضاً هذه الأغنية، فيما أعادت الفرق الموسيقية العديدة إنتاج وتوزيع موسيقاها المميزة.

چي مالي والي ... بويه اسم الله / چي مالي والي ... صدقه ال الله
متعذبه بدنياي يا بابا ... چي مالي والي
لا بعد اونن ... ثاري اللي يون خسران / يا بابا ... لا بعد اونن
كلهن يحنن ... لمن يصير الكيف / يا بابا ... كلهن يحنن
مكَلد والبسه ... ريت العزيز يصير / يا بابا .... مكَلد والبسه
سنتين احبسه ... بين النهد و الزيكَ / يا بابا .... سنتين احبسه
طكَني على ايديتي ... خلى الخصر طشار / يا بابا ... طكَني على ايديتي
لا كَال اخيتي ... لا كسر كَلبه بجاي / يا بابا ... لا كَال اخيتي
حلو المعاني ... علمته يرمي سهام / يا بابا ... حلو المعاني
صد ورماني ... لمن تعلم زين / يا بابا .... صد ورماني
يا لماردتني ... تكسر جناحي ليش / يا بابا .... يا لماردتني
بطه وصدتني ... بين الجرف والماي / يا بابا .... بطه وصدتني




الكاتب:عماد الأصفر
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2020-06-27 || 20:54






مختارات


بغداديات عماد الأصفر- 51

بغداديات عماد الأصفر - 50

بغداديات عماد الأصفر- 52

بغداديات عماد الأصفر- 53

بغداديات عماد الأصفر- 37

بغداديات عماد الأصفر- 38

بغداديات عماد الأصفر- 39

بغداديات عماد الأصفر- 40

بغداديات عماد الأصفر- 41

بغداديات عماد الأصفر- 42

بغداديات عماد الأصفر- 43

بغداديات عماد الأصفر- 44

بغداديات عماد الأصفر- 45

وين أروح بنابلس؟

2020 09

يكون الجو حاراً إلى شديد الحرارة ولا يطرأ تغير على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 34 نهاراً و21 ليلاً.

21/34

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.42 4.83 4.05