1. جامعة النجاح الأولى آسيوياً بجائزة التايمز
  2. دير الغصون.. ورشة مهارات غوغل
  3. فصل الكهرباء في نابلس الاثنين
  4. فصل الكهرباء في كفر اللبد
  5. جامعة النجاح.. الأولى آسيوياً لجائزة التايمز للتعليم العالي
  6. القبض على مديون بمليوني شيكل في طولكرم
  7. سرقة مصاغ ذهبي ومبلغ مالي في نابلس
  8. مستوطنون يهاجمون المركبات على طريق نابلس قلقيلية
  9. نابلس.. القبض على متهمين بابتزاز سيدتين
  10. مجلس الوزراء: إغلاق ليلي شامل لمدة 14 يوماً
  11. فصل الكهرباء في طولكرم الثلاثاء
  12. أسعار الفواكه والخضار في نابلس
  13. الصحة: 9 وفيات و1558 إصابة بفيروس كورونا
  14. قلقيلية.. ارتفاع مقلق في إصابات كورونا
  15. اشتية: سنصرف المتأخرات دفعة واحدة فور الحصول عليها
  16. الاقتصاد: ترخيص 8 مصانع جديدة
  17. كورونا عالمياً: نحو مليون و400 ألف حالة وفاة
  18. الدفاع المدني: 15 حادثاً بيوم
  19. الجيش الإسرائيلي يعتقل شابين من نابلس
  20. نقابة المحامين: مواعيد مناقشات الأبحاث للمتدربين

بغداديات عماد الأصفر - 54

الصحفي وأستاذ الإعلام في جامعة بيرزيت عماد الأصفر من العارفين القلائل بتأريخ الغناء والموسيقى في العراق. أمضى سنوات من منفاه في بغداد، فعرف العراق كما يعرفه أهله، إضافة إلى حس الباحث العلمي في ثقافات الشعوب.


أوقات الظهيرة في صيف بغداد هي ساعات لمنع التجول شبه الإجباري، خاصة لأمثالي ممن لا يعرفون سبيلًا إلى قيلولة الظهيرة، انتهى المنع وخرجت أسير على طول شارع السعدون ميممًا شطر المقهى المقابل لساحة النصر والذي يحمل اسمها، كلي شوق للجلوس هناك تحت عرائشه على قريولة (كنبة خشبية) وأمامي سكملي (كرسي صغير) عليها استكان شاي.

دفعتني أشواقي لاستغلال فرصة انقطاع مرور السيارات لأعبر الشارع من غير (مناطق عبور السابلة)، هكذا يسمي العراقيون مناطق مرور المشاة، لم أكن وحدي من فعل ذلك، لاحظنا أبو إسماعيل -وأبو إسماعيل هو الاسم الحركي لأي شرطي مرور عراقي شاء أم أبى- فاعتقلنا جميعًا وأوقفنا في غرفة صغيرة داخل مخفر المرور المطل على ساحة التحرير القريبة.

بعد نصف ساعة كنا نسبح في عرقنا ونختنق برائحته، صاح أحدنا: عيني أبو إسماعيل ترى آني مثلك أبو خليل -وأبو خليل هي كنية كل جندي عراقي حتى لو كان أعزبًا- يا معوّد فطسنا من الحر.

سمعه شرطي المرور اللطيف، فأحضر صوندة (خرطوم المياه) ورشنا بالماء، وأفرج عنا بعد نصف الساعة.

ظللت طيلة فترة التوقيف أفكر في مئات السنين التي سنحتاجها لتحرير فلسطين، وآلاف السنين التي سنحتاجها من أجل نسج وتكريس اسم موحد للفدائي الذي سيصبح جنديًا أو شرطي مرور.

شارع السعدون - بغداد


وصلت المقهى غير آبه ببقع الماء والعرق، وفي انتظار استكانة الشاي بدأت بقراءة يافطات المحال التجارية، أزياء بابل، تسجيلات السعدون، فندق الفلوجة، طرشي النجف، مطعم أم الربيعين، شربت الحاج مهدي، مشرب الزيزفون،... صوت ياس خضر يتسرب وئيدًا:

أعزاز والله أعزاز، أعزاز عدنا أعزاز
وشوگهم شوگ الشواطي إِليل دجله
مدللين والفراگ بعینهم
شوگ الحمام الجاي لأهله
والعتب بشفافهم ود وحنين
مدللين أحباب گلبي مدللين

وفجاة يسيطر الصوت المتسرب وئيدا على الأجواء وهو يغني:

عزاز وحق الله عزاز
إعزاز عدنه ومن هويناهم هوينه الناس كلهه
ومن عشگهم کبرت الدنیا باهلهه
وعلى جناح الشوگ طرنا
الروح طارت ويه خلها
ويا هواهم غيمة وتفيض بمطرهه
ويا وفاهم وردة وتفوح بعطرهه
مدللين ويلوگ لاحبابي الدلال
وشوگهم نسمة جنوب
وسيرَت لأهل الشمال

أعرف الآن أن الملحن طالب القره غولي ظل 3 سنوات وعدة أشهر وهو يبحث عن لحن لهذه القصيدة التي كتبها صديقه زامل سعيد فتاح، وأعرف الآن أن زامل توفي في حادث سير منتصف ثمانينيات القرن الماضي ربما في ذات الشهر، الذي كنت أجلس فيه منتظرًا استكانة الشاي في مقهى ساحة النصر بشارع السعدون وسط بغداد. وأما طالب، فقد توفي قبل 6 سنوات بعد طول معاناة مع المرض.

لم يتبق من هذا الثالوث الغنائي المدهش سوى ياس خضر شافاه الله وعافاه وأطال في عمره، سنموت جميعًا بلا ريب ولكن غالبيتنا لن تترك وراءها آثاراً غنائية خالدة.

المطرب ياس خضر


الرجل الجالس مقابلي كان في ذروة الانشغال بالأغنية حتى لتشعر كأنه الوحيد الذي يسمعها، أو كأنها هدية سماء مرسلة له خصيصًا، كان جذعه يتحرك كقوس كمان عازفها، تخيلت يديه تتحركان لتنقر أوتار القانون مرة أو لتضرب على الطبلة مرة أخرى، وفجأة قطع عملاق بشري هائل هذا الجو كله، ووجه أقذع الشتائم العراقية للرجل المحتفل بالأغنية، ولعجبي الشديد، فإن الرجل لم يفعل شيئًا سوى الابتسام وبكل سرور...

- لماذا تضحك؟!
- لأنني حكيم ولأنك مخطئ وستعتذر لي بشدة عندما تعلم أنني لست الرجل المقصود.

وفعلًا اعتذر الرجل العملاق بشدة وطبع قبلة على رأس الرجل فقد تبين أنه ليس هو المقصود.

- من أين تأتيك هذه الحكمة؟!
- من الله ومن شكوكك.
- كيف تأتيك من شكوكي؟
- لو كنت متأكدًا من أنني المقصود لباشرت بضربي بدلًا من شتمي، ولما تركت مجالًا لحكمتي أن تظهر.

حكاية الثأر في اليمن

إلى يميني يمنيان تحادثا ساعة عن حكمة وأشعار البردوني ثم عن إحدى حكايا الثأر في اليمن.

ملخص الحكاية التي رواها أحدهما تقول: إن أفراد قرية مجاورة هاجموهم وسط إطلاق رصاص أودى بحياة معلم مصري معارٍ لليمن ويدرس اللغة الإنجليزية، فما كان من رجال قريته إلا أن ردوا بمهاجمة القرية وقتل مدرس الرياضيات. لماذا الرياضيات وليس الإنجليزي؟ لأن مدرس الإنجليزي في تلك القرية لم يكن مصريًا كمدرسنا.

لوحة الفنان مؤيد محسن


مر موكب جنائزي في الشارع. وقف كل من في المقهى إجلالًا للموت، مرًّ المركب، همهم الجميع على دفعات: الله يرحمه، وعادوا إلى ما كانوا فيه.

حضر لاعبو الدومينو، هؤلاء محترفون، يلعبون بسرعة ولا يكتفون بوضع الأحجار على الطاولة، إنهم يضربون بها الطاولة ضربًا مبرحًا، ويصيحون صياحًا بقيمتها متبوعة بألفاظ تحدٍ نابية.

غادرت المقهى تسيطر علي فكرة واحدة هي أنني لو ذهبت إلى مشرب الزيزفون لما كنت قطعت الشارع وتعرضت للاعتقال، ولما استمعت إلى أغنية تجرح الفؤاد، ولما شهدت حكمة الرجل المحتفي بالأغنية، ولما سمعت قصة الثأر اليمني.

يبدو أنني قطعت الشارع لأجلس في رام الله بعد 35 عامًا أكتب هذه السطور، فيما أتلمس أخبارًا عن المطرب ياس خضر، وأذكر كيف جمع نبذا من أغانيه: عزاز، تايبين، المكير، كذاب، ليل البنفسج، الريل، وألف منها أغنية جديدة سماها يا حمد وجعل لازمتها: والغنى تالي العمر يآذينا.


الكاتب: عماد الأصفر
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2020-06-27 || 09:57






مختارات


بغداديات عماد الأصفر- 41

بغداديات عماد الأصفر- 40

بغداديات عماد الأصفر- 39

بغداديات عماد الأصفر- 38

بغداديات عماد الأصفر- 37

بغداديات عماد الأصفر- 36

بغداديات عماد الأصفر- 35

بغداديات عماد الأصفر- 34

بغداديات عماد الأصفر- 45

بغداديات عماد الأصفر- 44

بغداديات عماد الأصفر- 43

بغداديات عماد الأصفر- 42

وين أروح بنابلس؟

2020 11

يكون الجو غائماً جزئياً وبارداً نسبياً فوق المرتفعات. ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 19 نهاراً و12 ليلاً.

12/19

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.34 4.71 3.96