1. إغلاق معبر الكرامة من مساء الخميس
  2. رئيس تنزانيا: لا وجود لكورونا والله سيحمينا
  3. إصابة طالب فلسطيني في كوبا بكورونا
  4. إغلاق شركة باطون غرب سلفيت
  5. بلاطة يعزز صدارته بدوري المحترفين
  6. بلاطة في مجموعة متوازنة بكأس الاتحاد الآسيوي
  7. الداخلية: إعداد المنهاج الفلسطيني لتدريب النزاهة والشفافية
  8. أسعار الفواكة والخضار في نابلس
  9. بحث استكمال إنشاء قصر طولكرم الثقافي
  10. بيان لموظفي شركة كهرباء الشمال في نابلس وجنين
  11. الشرطة: اعتماد الخوذة الذكية
  12. أجواء مدينة نابلس
  13. تأهيل عدة حدائق في البلدة القديمة بنابلس
  14. مفوض الأونروا يزور مخيم عسكر القديم
  15. خضوري: فتح مجال مراجعة العلامات إلكترونياً ومجانياً
  16. الصحة: 5 وفيات و603 إصابات جديدة بكورونا
  17. الثقافة تطلق أغنية غرباء للفنان عمّار حسن
  18. توزيع إصابات كورونا في قلقيلية
  19. 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا في جنين
  20. الدفاع المدني: 22 حادث إطفاء وإنقاذ بيوم

بغداديات عماد الأصفر- 4

الصحفي وأستاذ الإعلام في جامعة بيرزيت عماد الأصفر من العارفين القلائل بتأريخ الغناء والموسيقى في العراق. أمضى سنوات من منفاه في بغداد، فعرف العراق كما يعرفه أهله، إضافة إلى حس الباحث العلمي في ثقافات الشعوب.


لم تعجبني إطلاقا تماثيل الجنود العراقيين المزروعة على طول شط العرب في البصرة وكل منهم يشير بإصبعه إلى العدو الإيراني، لم تعجبني رغم أنني كنت عائدا في ذلك اليوم 17 نيسان من عام 1988 من شبه جزيرة الفاو التي حررها العراقيون بعد احتلال إيراني دام عامين.

معركة التحرير التي سميت رمضان مبارك لتزامنها مع أول أيام الشهر الفضيل ذلك العام، شهدت تكتيكات ذكية من بينها بث رسائل لاسلكي مضللة يتمكن الإيرانيون من التقاطها، واستمرت 35 ساعة، وانتهت بقتل ألف جندي إيراني وإصابة وأسر آلاف آخرين والاستيلاء على معدات كثيرة.

الكل سيهتم برصد خسائر المهزوم، لا أحد سيحسب الخسائر البشرية للمنتصر، فهو منتصر وهو من سيكتب تاريخ الموقعة، قلة قليلة ستؤمن دوما بأن لا منتصر في الحرب، وأن الكل فيها خاسر.

فلسطينيا شهدت تلك الأيام اغتيال خليل الوزير أبو جهاد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، عمليا لم يؤثر ذلك على معنويات المنتفضين بل أججها إلى أقصى حد، وفتح كوّة صغيرة في الجدار المغلق بين سوريا بقيادة الأسد ومنظمة التحرير بقيادة عرفات.

شيع جثمان الشهيد ودفن في مخيم اليرموك بدمشق، المختلفة بشدة وقتها مع ياسر عرفات. شارك مئات الالآف في مسيرة التشييع، التي اعتبرت تصويتا لصالح المنظمة في معقل خصومها المنشقين. لم تتسع الكوة بل جرى إغلاقها بعد ذلك.

واستمعت لياسر عرفات بعدها بأيام وهو يخطب بمهرجان جماهيري في الجامعة المستنصرية ببغداد، ويقول ليس مصادفة أن تبدأ فلسطين والفاو بحرف الفاء، لم يزد ساعتها بإضافة فتح إلى ثالوث الفاء، ولكنه رحب يومها بأمين الحافظ، الذي خلع من الحكم في سوريا عام ١٩٦٦ ولجأ إلى العراق، وخاطبه قائلا أنت الرئيس الشرعي لسوريا.

لو كانت هذه الكتابة بالقلم والورقة، لتركت كل الفقرات التي تلت تماثيل الجنود إلى الهوامش، أدوات الكتابة تفرض أسلوبها أحيانا، وانفتاح بوابات الذاكرة يفرض ذاته على كل الاساليب والأدوات. الأولوية للذاكرة، فقد تغيب طويلا وقد لا تعود، وأما الأسلوب والأداة، فسيظلان قابلين للتعديل مرارا وتكرارا.

نعم لم تعجبني تلك التماثيل ولكن غيرها أعجبني كثيرا، وأعتقد أن العراق من أكثر الدول العربية اهتماما بالنحت وإتقانا لفنه، تشهد على ذلك عشرات التماثيل، التي بدأت ملاحظتها، بعد أن سكنت في حي المنصور وكنت أقف على بلكونة تطل مباشرة وعن قرب على تمثال لرأس الخليفة أبي جعفر المنصور، الخليفة العشرين للدولة الإسلامية، والثاني للدولة العباسية.

تم تدمير هذا التمثال بالمتفجرات بعد تحريض متشددين من ائمة الشيعة، الذين استذكروا أن بني العباس استغلوا عواطف العلويين الراغبين بالانتقام لمقتل آل البيت على ايدي الأمويين، ثم تنكروا لهم بعد أن تمكنوا ووصلوا للحكم.

تاريخ العراق حافل بالحروب والثورات وقتل الملوك والرؤساء، من فيصل الأول إلى صدام حسين تناوب ملوك ورؤساء على كرسي العرش الملكي في العراق أو رئاسته عندما أصبح جمهورية، لم ينج من بينهم من القتل سوى عبد الرحمن عارف.

الملك فيصل الأول قتل بحقنة زرنيخ سامة حسب الكثير من المراجع، والملك غازي بحادث سيارة مفتعل داخل قصره، والملك فيصل الثاني قتل مع كافة أفراد أسرته بإطلاق نار بعد مهاجمة قصره، الهجوم يومها طال أيضا ولي العهد والوصي على العرش عبد الإله بن علي، والسياسي المخضرم نوري السعيد ونجله وقد تم سحل جثثهم في بغداد قبل أن تحرق، يقال أن قاتل الملك وعائلته أطلق النار على رأسه وانتحر ندما على جريمته بعد 12 عاما.


نهاية العصر الملكي لم تنه ظاهرة قتل الرؤساء، فأول حاكم لعراق ما بعد الملكية هو الزعيم عبد الكريم قاسم وكان غريما للزعيم جمال عبد الناصر. نجا قاسم من محاولة اغتيال، لتتم الإطاحة به واقتياده من مكتبه بوزارة الدفاع إلى مبنى الإذاعة، حيث جرت محاكمته سريعا في أحد الاستوديوهات وبعدها مباشرة تم تنفيذ الحكم بإعدامه رميا بالرصاص، أحكام مماثلة طالت أركان قيادته.

عبد السلام عارف، الذي ثار على قاسم، قال في آخر خطاب له "لقد نذرت نفسي للشعب العراقي" بعدها بساعات اشتعلت طائرته بينما كانت تحلق فوق بساتين النخيل قرب البصرة، انتهز لحظة تحليقها فوق النهر ليلقي بنفسه على أمل السقوط في الماء، لكن جبينه اصطدم بجرف صخري ومات.

خليفته عبد الرحمن عارف كان مسالما، فما أن ثاروا عليه، حتى عرض عليهم التنحي عن الحكم مقابل ضمان سلامته وسلامة ابنه، وافقوا على ذلك، وتم إبعاده إلى إسطنبول وظل فيها إلى أن أعاده صدام حسين وعينه مستشارا، ليكون أول رئيس عراقي لا يقتل.

تولى قائد الثائرين وقتها أحمد حسن البكر رئاسة الجمهورية، وظل فيها إلى أن قطع التلفزيون بثه المعتاد، ليعلن استقالة البكر بسبب كبر سنه وتولي صدام حسين رئاسة الجمهورية. ظل البكر في الإقامة الجبرية بمنزله إلى أن مات بحقنة سامة حسب الرواة، وبنوبة قلبية حسب أطبائه وآخرين، فيما متن صدام حسين أركان حكمه وخاض الحروب داخلية وخارجية واحدة بعد الأخرى وانتهى مشنوقا في عملية إعدام مصورة وهو يهتف عاشت فلسطين حرة عربية.

ما كنت أريد أن استرسل في هذا البحر من الدماء الملكية والرئاسية، كنت أريد أن أبدأ بتماثيل الجنود لأنتقل إلى تمثال أبي جعفر، فتمثال شهرزاد ونصب كهرمانة والأربعين حرامي وتماثيل غيرهم من القادة والمفكرين والشعراء، لكن السياسة اللعينة تبعدنا دائما عن كل ما هو جميل.

وطالما أنني أسهبت في السياسة وجانبت الفن والتماثيل، فقد يكون من المناسب القول، إن صدام حسين كان قد أمر بتشييد تماثيل لكل من حكم العراق قبله بدءاً من نبوخذ نصر وانتهاءً باحمد حسن البكر، لا أدري إن كان الأمر قد صدر قبل أو بعد تشييد تمثاله الشهير في الميدان الذي يتوسط فندقي عشتار شيراتون وفلسطين ميريديان، هذا التمثال الذي شاهدنا على الهواء مباشرة عملية اقتلاعه من جذوره في يوم السقوط، في مثل هذه الأيام من نيسان عام 2003.



الكاتب: عماد الأصفر
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2020-05-10 || 08:54






مختارات


بغداديات عماد الأصفر - 1

بغداديات عماد الأصفر- 3

بغداديات عماد الأصفر- 2

فيروز توحدنا

عباس محمود العقاد في تل أبيب

عن ياسر عرفات ولكن على ذمة الراوي -2

عن ياسر عرفات ولكن على ذمة الراوي

الروزنا.. فوق العنب تفاح

بلكي بتجي جلنار

الحاجة فرحة: القلب بيتضخم على قدّ الهَمّ

ياسر عرفات بعباءة كويتية

لميعة عباس بين درويش وعرفات

#بدنا_يانصيب_وطني_فلسطيني

اختفاء التحرير الصحافي والسرقات.. لعنات الإعلام الإلكتروني

الفنان عبده موسى يزور جامعة بيرزيت

نصائح من عماد الأصفر للمراسلين أثناء تغطية المواجهات

وين أروح بنابلس؟

2021 01

يكون الجو غائماً جزئياً ويطرأ ارتفاع آخر على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 18 نهاراً و11 ليلاً. وتسقط أمطار خفيفة في المساء.

11/18

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.27 4.62 3.98