1. جدول توزيع المياه في نابلس
  2. أسعار صرف العملات
  3. بيان حول الوضع الصحي لمحافظ نابلس
  4. أجواء خريفية حارة نسبياً
  5. الخارجية: وفاة فلسطيني في السعودية بكورونا
  6. مكافحة الفساد تُناقش إستراتيجيتها الإعلامية
  7. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  8. الفطور الصحي للمساعدة على التخلص من الاكتئاب!
  9. 4 ملايين دولار لتحسين سبل العيش للمزارعين
  10. طبيلة يوضح أسباب تأخير مشروع شارع الطور
  11. الخارجية: هام للعائدين إلى السعودية
  12. قلقيلية.. 37 إصابة بكورونا في يوم
  13. قلقيلية.. افتتاح مستشفى لعلاج الكورونا
  14. إيقاف معمل للحلويات عن العمل بطولكرم
  15. تربية نابلس.. نتائج الامتحان المهني للوظائف
  16. افتتاح مشروع توسعة مدرسة فروش بيت دجن
  17. جنوب نابلس.. نتائج امتحان المهني للوظائف
  18. الدفاع المدني: 44 حادثاً بيوم
  19. طولكرم.. نتائج امتحان الوظائف التعليمية المهنية
  20. جدول توزيع المياه في طلوزة

هل حقاً يثير الأحمر مشاعر الحب رغم اختلاف الثقافات؟

لماذا يثير اللون البنفجسي الحزن في اليونان بينما يكون الأبيض في الصين إشارة إلى الحداد؟ بعكس ذلك، فإن مجموعة من الألوان تثير المشاعر نفسها حيثما ظهرت في أنحاء العالم. دراسة ألمانية توضح الترابط بين المشاعر والألوان.


كشفت دراسة حديثة أن الألوان تثير مشاعر متماثلة بين الناس في أنحاء العالم. وأظهرت الدراسة أن الناس في أنحاء العالم يتفقون على أن الأحمر يثير مشاعر الحب وكذلك الغضب وأن الأصفر يعبر عن السرور، بينما يثير اللون البني العواطف على نحو أقل.

وقال الباحث دانيل أوبرفيلد- تفيستل من معهد علم النفس التابع لجامعة يوهانس جوتنبرغ في مدينة ماينز الألمانية والذي شارك في دراسة دولية عن الارتباط بين المشاعر والألوان: "الدراسة أظهرت أن هناك توافقا عالميا كبيرا في هذا الأمر".

وشملت الدراسة نحو 4600 شخص من 30 دولة في القارات الست. وطُلب من المشاركين تصنيف 12 لونا وفقا لـ20 شعورا في درجات مختلفة من الحدة. وبناء على ذلك شكل الباحثون قيماً متوسطة على المستوى الوطني، ثم قارنوها مع المتوسط العالمي. ولم يتم إجراء دراسة مماثلة بهذا الحجم من قبل، وفقا لأوبرفيلد – تفيستل.

وبالإضافة إلى أوجه التشابه العالمية التي تم رصدها، هناك أيضا خصائص تعتمد على الثقافة والمجتمع، كما ذكر الباحثون في الدراسة التي نُشرت في دورية "علم النفس" اليوم الاثنين (14 أيلول/ سبتمبر 2020). فعلى سبيل المثال، يرتبط اللون الأبيض بالحداد على نحو أكبر في الصين مقارنة بالبلدان الأخرى، وينطبق الأمر نفسه على اللون البنفسجي في اليونان. يقول أوبرفيلد - تفيستل: "قد يكون هذا بسبب ارتداء الملابس البيضاء في الجنازات في الصين واستخدام اللون البنفسجي في الكنيسة الأرثوذكسية اليونانية للتعبير عن الحداد".

ووفقا للدراسة، فإن الاختلافات في الربط بين المشاعر والألوان تزداد كلما تباعدت البلدان عن بعضها البعض.كما أن مدى اختلاف اللغات عن بعضها البعض يلعب دورا في ذلك أيضا. ويبدو أن المناخ وطبيعة الطقس لهما تأثير في ذلك أيضا، إذ تبين للباحثين أن اللون الأصفر يرتبط بالبهجة في البلدان ذات أشعة الشمس الخفيفة أكثر من المناطق المشمسة.

ولا تزال الأسباب الدقيقة لأوجه التشابه والاختلاف العالمية غير واضحة، حيث قال أوبرفيلد تفيستل: "هناك مجموعة كاملة من العوامل المؤثرة المحتملة: اللغة، والثقافة، والدين، والمناخ، وتاريخ تطور البشرية، ونظام الإدراك البشري"، مضيفا أنه لا تزال العديد من الأسئلة الأساسية بحاجة إلى توضيح.


بالتعاون مع دويتشه فيله


2020-09-15 || 11:14






مختارات


دعوة لتسريع وتيرة معالجة خطر النفايات

ما سر الإقبال على البرغر النباتي؟

لماذا يؤمن البعض بوجود الله بينما لا يؤمن آخرون؟

التنمُّر.. تحد يواجه المتعافين من كورونا

وين أروح بنابلس؟

2020 09

تكون الأجواء خريفية معتدلة إلى حارة ويطرأ انخفاض آخر على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 27 نهاراً و17 ليلاً.

17/27

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.45 4.87 4.03