1. استمرار الأجواء الحارة
  2. عبد اللطيف عقل.. 26 سنة على الغياب
  3. خضوري.. موعد بدء التسجيل للفصل الأول
  4. الشرطة: هروب صاحب عملية دهس الضابط
  5. منحة للطلبة المحتاجين في جامعة النجاح
  6. الهلال الأحمر: يصعب إعادة رقم الطوارئ 101 لنابلس
  7. سيدة من نابلس تحول سطح منزلها إلى منجرة
  8. إصابة العشرات بالاختناق شمال نابلس
  9. استخدامات غير عادية للصابون!
  10. جامعة النجاح.. منح لأصحاب المعدلات 80% فأعلى
  11. منح التفوق الرياضي في جامعة النجاح
  12. روابي: حفلة محمد عساف في موعدها
  13. شابة تفتتح أول مشروع للحلويات الصحية في نابلس
  14. مستوطنون يرشقون السيارات بالحجارة جنوب نابلس
  15. أبو دخان يستقبل وفداً نسوياً من مخيم بلاطة
  16. نصائح للوقاية من هشاشة العظام
  17. منح دراسية لكلية الزراعة بجامعة النجاح
  18. إصابتان بحادث سير في نابلس
  19. جدول توزيع المياه في نابلس
  20. الصيدليات المناوبة في طولكرم

بيان من عائلة الفنان كمال بُلّاطة

القدس بأقواسها وحاراتها ظلت حاضرة في الأعمال الفنية لكمال بلاطة. حاول كثيراً العودة إلى مدينته في حياته ومنعته السلطات الإسرائيلية. الآن يعود جثمانه إليها ليوارى في مقبرة أجداده.


وأخيراً سيعود ابن القدس كمال بُلّاطة إلى وطنه كي يوارى في مقبرة بطريركية القدس للروم الأرثوذكس في جبل صهيون، إلى جانب أجداده وأفراد عائلته.
وُلد كمال في القدس وترعرع في المدينة المقدسة، وتعود جذور عائلته في المدينة القديمة إلى أكثر من ستمئة عام، وهذا بحسب وثائق الكنيسة الأرثوذكسية المقدسية ومختار العرب الأرثوذكس في المدينة القديمة المرحوم السيد متري الطبّه.
ومنذ نصف قرن، مُنع كمال بُلّاطة من العودة إلى مدينته، لأنه كان في الخارج، من أجل اقامة معرض فنّي له في بيروت عام 1967، حين وقوع الاحتلال. وقد فشلت جميع محاولاته للعودة إلى القدس، ولم يستطع العودة سوى مرة واحدة خلال زيارة قصيرة عام 1984، قام فيلم "غريب في وطنه" بتسجيلها.
لكن رغم ذلك فقد بقيت القدس في قلبه وفنّه.
كانت أمنيته أن يعود إلى القدس ويُدفن فيها. وبعد أسبوع كامل من الجهود الحثيثة التي قام بها محاموه وأفراد عائلته حصلنا اليوم على اذن بنقل جثمانه إلى مدينته من أجل أن يرقد فيها.
إن حقّ عودة كلّ فلسطيني إلى وطنه هو حق ّمقدّس، وهذا الحقّ ينطبق بشكل خاص على المقدسيين الذين تشكّل المدينة المقدّسة جزءا من حياتهم وجوهر وجودهم. 
من المُحزن أن يُمنع هذا الحقّ عن كثيرين، ونحن اليوم نشعر بمرارة الرضا عندما يستطيع شخص له قامة كمال بُلّاطة الفنية ويحظى بالاحترام والتقدير في العالم أن يُحقّق أمنيته الأخيرة.
فليرقد بسلام وليكن ذكره مؤبّداً. 
ستجري مراسيم الدفن في القدس وذلك في تمام الساعة الرابعة من بعد ظهر الاثنين الموافق 19 آب/أغسطس 2019 في كنيسة صهيون، حيث يوارى في مثواه الأخير.
تقبل التعازي في النادي الأرثوذكسي العربي في بيت حنينا- مفرق الضاحية يوم الاثنين بعد الدفن مباشرة ويوم الثلاثاء من الساعة 4 – 8 مساء.

وفي برلين ستقام صلاة الجنّاز لراحة نفسه في العاشرة والنصف من صباح الخميس 15 آب/ اغصطس الجاري في "كنسية القديس جاورجيوس الأنطاكية الأرثوذكسية، قبل أن يرقد في القدس.


St. Georgios Antiochian Orthodox Church
Auguststraße 90, 10117 BerlinKamal Boullata Family Statement

Kamal Boullata, the son of Jerusalem, will finally make it back to his homeland for burial at the Cemetery of the Greek Orthodox Patriarchate of Jerusalem at Mt. Zion next to his family and ancestors.
Kamal was born in Jerusalem, and grew up in the Old City. His family traces their history in the Old City for over 600 years, according to the Records of the Orthodox Church of Jerusalem and the Arab Orthodox Mukhtar for the Old City, the late Mr. Mitri Toubbeh. 
For half a century, since 1967, he was barred from Jerusalem because he happened to be out of the country, for an exhibit in Beirut in 1967 when the Occupation started. All his efforts to return to Jerusalem failed, except for a brief visit in 1984 which was memorialized in the film “Stranger at Home”. However, Jerusalem always stayed in his heart, and in his art. 
His wish was to return and be buried in Jerusalem. After a week of strenuous effort by his family and their lawyers, the family was finally granted permission today to have his body transported and buried in Jerusalem.
The right of every Palestinian to return to his homeland is a sacred right. It is particularly important for Jerusalemites, for whom the Holy City is part of their lives and essence. It is sad that so many are denied this right, but it is a bitter satisfaction when someone of his stature and world-known respect is finally allowed his last wish. 
May He Rest in Peace, and may his Memory be Forever.
A mass will take place on Thursday 15

Funeral Mass on Monday, 19 August at 4.00 pm
Cemetery of the Greek Orthodox Patriarchate of Jerusalem at Mt. Zion

The family receives condolences at the Arab Orthodox Club in Beit Hanina after the ceremony and on Tuesday from 4.00 to 8,00 pm

A prayer for Kamal’s soul will take place at St. Georgios Antiochian Orthodox Church on Thursday, August 15 at 10.30 am, Auguststraße 90, 10117 Berlin before his final rest in Jerusalem


2019-08-14 || 12:55






مختارات


غسان زقطان رئيساً فخرياً لأيام الأدب العربي

التربية تحدّد موعد بدء دوام المعلمين والطلاب

تاريخ البشناق في فلسطين

قصة أسمهان.. الأميرة الخالدة

الفرق بين اليهود وبني إسرائيل في القرآن

وين أروح بنابلس؟

2019 08

يكون الجو حاراً إلى شديد الحرارة ويطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة، التي تترواح في نابلس بين 34 نهاراً 23 ليلاً.

23/34

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.51 4.96 3.89