1. ممارسة الرياضة عند الإصابة بنزلة برد.. مفيدة أم خطيرة؟
  2. شكوك تحيط بمشاركة رونالدو وهازارد في كأس العالم بقطر
  3. لليوم الخامس: 30 إدارياً يواصلون الإضراب
  4. الصحة: ارتقاء طفل في بيت لحم
  5. العراق: سقوط صواريخ بالقرب من المنطقة الخضراء
  6. قبلان: إطلاق فعاليات إعداد الخطة التنموية المحلية
  7. جدول توزيع المياه في روجيب
  8. بتر يد المعتقل الجريح غوادرة
  9. دوما: توفر أشتال زيتون
  10. عصيرة القبلية: توفر مشاريع تأهيل زراعي
  11. بلدية جنين: جدول توزيع المياه
  12. الدفاع المدني: 421 مهمة بأسبوع
  13. العثور على جثة في رام الله
  14. الوضع الصحي لأبو حميد يدخل مرحلة حرجة جداً
  15. الأوقاف: موضوع خطبة الجمعة
  16. الصيدليات المناوبة في نابلس
  17. أسعار الذهب والفضة
  18. ارتفاع سعر الدولار.. نعمة أم نقمة على الاقتصاد العالمي؟
  19. الإحصاء: 6% من السكان في فلسطين 60 سنة فأكثر
  20. اعتقال شاب من رمانة

كيف تتعافى قارات العالم من الجفاف؟

خلافا لكل ظواهر المناخ المتطرفة، التى تأتى سريعة ومدمرة، يتبع الجفاف شكلا مختلفا فى الدمار، تقوم على مدى زمني طويل. فهو يتسلل إلى الحياة اليومية متخفيا وببطء عبر فترات زمنية طويلة، مخلفا آثارا تدميرية هائلة.


بعد صيف شديد الحرارة وأمطار شحيحة أدت إلى جفاف العديد من الغابات والأراضى الزراعية، حذر العلماء من أن أوروبا تشهد أسوأ موجة جفاف فى تاريخها، منذ ما يقرب من 500 عام على الأقل.

ويأتى التحذير، الذي يستند إلى نتائج الأولية نشرتها لجنة العلوم والمعرفة التابعة للمفوضية الأوروبية هذا الأسبوع، في الوقت الذي يعوق فيه تراجع منسوب المياه بالأنهار حول العالم عمليات الشحن وتوليد الطاقة الكهرومائية فى كل مكان.

وأوروبا ليست القارة الوحيدة التى تعانى من آثار الجفاف، إذ إنه وفقا لتقديرات منظمة الأمم المتحدة، يعانى نحو 55 مليون شخص على مستوى العالم بشكل مباشر من الجفاف كل عام .

وتعد أفريقيا، على وجه الخصوص، القارة الأكثر تضررا من آثاره. فهى تشهد وحدها نحو 44٪ من مجمل ظواهر الجفاف على مستوى العالم.

وبالرغم من أن العلماء يعرفون جيدا أن موجات الجفاف أصبحت مؤخرا متكررة وأكثر عنفا وتمتد لفترات زمنية أطول من ذى قبل بفعل تغير المناخ، يعجزون عن التنبؤ بها أو مراقبتها كباقى الظواهر المناخية.

الجفاف يهدد أنهار أوروبا


ما هو الجفاف ؟

يشير مصطلح الجفاف إلى فترة من الزمن تكون فيه الظروف المناخية فى منطقة ما أكثر جفافا من المعتاد، نظرا لتراجع معدل هطول الأمطار بها. وهو أيضا ظاهرة معقدة، مقارنة بغيرها، إذ يمكن أن تستمر لأسابيع أو شهور أو حتى لسنوات، وغالبا ما يكون لها آثار هائلة على الناس والاقتصاد. 

وبشكل عام، يقسم العلماء الجفاف إلى أربع أصناف رئيسية. الأول يسمى جفاف الطقس، وهو ما يحدث عقب فترة زمنية ممتدة من أانماط جفاف الطقس المختلفة، وانخفاض معدل هطول الأمطار والثلوج. يلى ذلك ما يعرف بالجفاف المائي، وفيه تنخفض مستويات المياه في الجداول والأنهار والخزانات والمياه الجوفية.

أما الصنف الثالث من الجفاف، وهو الجفاف الزراعي، تبدأ فيه النباتات والمحاصيل الزراعية بالتأثر سلبا، نتيجة لتراجع معدلات الرطوبة في التربة. وأخيرا، يكون الجفاف الاجتماعى والاقتصادى، حيث يؤثر نقص المياه على حركة العرض والطلب على السلع، نظرا لتعطيل الشحن أو إنتاج الطاقة، على سبيل المثال.

وفي هذا الصدد، يقول أولدريش راكوفيتش، العالم في مركز هيلمهولتز للأبحاث البيئية بمدينة لايبزيغ الألمانية، إن تصنيف الجفاف لأربع فئات لا يعنى أنها تتم بمعزل عن بعضها البعض، بل في كثير من الأحيان، ولكن ليس دائما، تحدث جميعها معا، كما هو الحال الآن في أوروبا. ولفت "لكن عادة ما تبدأ بجفاف الطقس أولا". وأوضح أنه عادة ما يكون تراجع معدلات هطول الأمطار هو أول علامة على الجفاف، وقد يستغرق الأمر بعض الوقت، قبل أن يؤدى ذلك إلى انحسار الأنهار وإجهاد النباتات.

تعتبر القارة الأفريقية أكثر قارات العالم تضررا بالجفاف.. مشهد للجفاف في مدغشقر


في أي مرحلة يصبح الجفاف أمرا واقعا؟

يراقب العلماء الجفاف عادة باستخدام مؤشرات مختلفة كمعدلات هطول الأمطار، ومدى صحة النباتات ومستويات الرطوبة في التربة. 

وهنا، يوضح راكوفيتش أنه عندما تتجاوز الظروف العامة عتبة ما يعتبر طبيعيا، بناء على بيانات طويلة المدى، يكون الجفاف قد بدأ. وبالتبعية، ينتهي الجفاف عندما تعود الظروف إلى حالتها المعتادة.

ووفقا لجهاز مراقبة الجفاف في ألمانيا التابع لمركز هيلمهولتز للأبحاث البيئية، فإن عملية تقييم الجفاف الزراعي تتم عبر تتبع مستوى الرطوبة في التربة، ليكون الجفاف قد بدأ عندما يتراجع مستوى رطوبة التربة إلى ما تم رصده خلال 20% فقط من السنوات الماضية، على مدار فترة زمنية طويلة.

وفي تقييم الجفاف، الذي نشرته المفوضية الأوروبية قبل أسبوع، استخدم الباحثون مؤشر الجفاف المشترك الذي يقيس هطول الأمطار ورطوبة التربة ومدى إرهاق النباتات، لاستنتاج أن الوضع الحالي هو الأسوأ فى أوروبا منذ خمسة قرون. 

وحذر التقرير من أن ما يقرب من نصف أراضي أوروبا قد وصلت إلى مستوى تحذيرى من الجفاف، مما يعني عجزا واضحا في رطوبة التربة، بينما تعد نسبة 17% في حالة تأهب، مما يعني أن الغطاء النباتى قد تأثر أيضا.

التعافي والقدرة على الصمود في المستقبل

وتعتمد قدرة المنطقة على التعافي من الجفاف على مدى شدته ومداه الزمنى من جهة، وما إذا كانت كمية كافية من الأمطار ستصل إلى التربة، وتعيد الزخم للمياه الجوفية وتجدد مخزونات المياه من جهة أخرى.

تراجع منسوب مياه نهر الراين


بمعنى آخر، تعود كافة الظروف إلى سيرتها الطبيعية الأولى قبل الوضع الاستثنائية للجفاف.

وهنا، يقول أندريا توريتي، كبير الباحثين في مركز الأبحاث المشترك التابع للمفوضية الأوروبية، إن مواجهة الجفاف سيتطلب تحسين ممارسات إدارة المياه بالتعاون مع المستخدمين المحليين، فضلا عن الحد من الاحترار العالمى، بحيث لا يتجاوز حاجز 1.5 درجة مئوية، مقارنة بالمعدلات التى سبقت الثورة الصناعية.

ويضيف "على المدى المتوسط ​​والبعيد، ما يتعين علينا القيام به هو خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري على نطاق عالمي، للتقليل بشكل فعال من مخاطر ارتفاع درجات الحرارة الإضافية".

فى الوقت ذاته، شدد راكوفيتش على ضرورة أن تكون هناك حلول تكنولوجية مبتكرة للتخفيف من آثار الجفاف الشديد".

فعلى المستوى الإقليمي، يمكن أن يساعد إنشاء خزانات مياه كبيرة، مثل أنظمة التخزين تحت الأرض، في الاحتفاظ بالمياه لأوقات الحاجة، على حد تعبيره. كما يمكن أن تساهم تقنيات الري الذكية فى التقليل من إهدار المياه، والحفاظ على صحة النباتات. 

واعتبر راكوفيتش أن زراعة المزيد من المحاصيل المقاومة للحرارة يمكن أن تحد من الخسائر خلال فترات الجفاف.

كما لفت إلى أن الزراعة المختلطة للمحاصيل أفضل من تلك التى تعتمد على نوع واحد فقط، على اعتبار أنها تحتفظ بالمياه فى التربة بشكل أفضل، ويمكنها البقاء على قيد الحياة خلال فترات الجفاف.

بالتعاون مع دويتشه فيله


2022-09-19 || 17:36






مختارات


طولكرم: افتتاح مشروع "شغلي بيحميني"

الهيئة: تفاصيل التنكيل بأسيرتين في "بتاح تكفا"

الملخص اليومي لتداولات بورصة فلسطين

تقليد الروائي عبد الله تايه وسام الثقافة والفنون

ما سر تشجيع مورينيو لاعبيه على "الغطس"؟

مفتي مصر السابق يثير جدلاً بتصريح عن الزمن

تعليق الدوام في جامعة القدس

الهيئة: كممجي يواجه ظروفاً صعبة في الزنازين

ارتفاع قيمة الشيكات بنسبة 18% خلال آب الماضي

رغم النتائج المخيبة.. ناغلسمان يحظى بثقة رئيس بايرن

أبرز العلامات المبكرة للاكتئاب

ميسي يقود باريس للفوز على ليون

وين أروح بنابلس؟

2022 09

يكون الجو، الخميس 29.09.2022، حارا ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، لتصبح أعلى من معدلها السنوي العام بحدود درجتين وتتراوح في نابلس بين 31 نهاراً و21 ليلاً.

21/31

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.53 4.98 3.42