1. محافظ قلقيلية: وفاة طفل متأثرا بكورونا
  2. مستوطنون يقتلعون أشتال زيتون في نابلس
  3. وزير الحكم المحلي يطلع على احتياجات كفريات طولكرم
  4. 500 مليون طائر تبدأ هجرتها في سماء فلسطين
  5. جنين.. 3 حالات إصابة جديدة بكورونا
  6. قرار بمنع دخول أهالي اللبن الشرقية لسلفيت
  7. فصل الكهرباء 5 ساعات في نابلس
  8. غداة الكابوس: هزيمة برشلونة "عار تاريخي" ونهاية حقبة
  9. شويكة.. إصابة ممرضة بفيروس كورونا
  10. قرارات مجلس التنظيم والأبنية بقلقيلية
  11. قرارات مجلس بلدي الكفريات
  12. فلسطين تفوز بمسابقة الذكاء الاصطناعي العالمية
  13. الصحة: 498 إصابة جديدة بكورونا
  14. الدفاع المدني: 57 حادث حريق وإنقاذ
  15. 85 إصابة كورونا.. المحافظ يغلق اللبن الشرقية
  16. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  17. قلقيلية.. تسجيل 4 إصابات جديدة بكورونا
  18. وفاة جديدة بكورونا في نابلس
  19. طولكرم.. العيادات المناوبة في أصدقاء المريض
  20. دعوة لمراجعة عيادة تلفيت

في زمن كورونا.. احذروا المراوح وأجهزة التكييف!

مع العودة التدريجية للحياة في بعض البلدان بعد الإغلاق الذي أعقب انتشار فيروس كورونا، عاد الكثيرون لمزاولة أعمالهم في المكاتب بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة. فهل المراوح وأجهزة التكييف آمنة في أماكن العمل في ظل كورونا؟


حسب المعلومات المتاحة حتى الآن فإن السبيل الرئيسي لانتقال فيروس كوفيد 19 بين البشر يكون عبر امتصاص الجهاز التنفسي بجسم الإنسان لحبيبات سائلة تحتوي على الفيروس، وفقا لمعهد روبرت كوخ. وتنتج هذه الحبيبات السائلة عبر التنفس والكحة والعطس والكلام، وبناء على حجمها يمكن التفريق ما بين كونها قطرات أم غبار جوي.

ووفقا لموقع أتلانتك الأمريكي، يعد حجم حبيبات الرذاذ من العوامل الرئيسية التي تحدد كيفية انتقال الفيروس، فهل الحبيبات كبيرة بما يكفي لتسحبها قوة الجاذبية للأسفل؟ أم أنها صغيرة بما يكفي ليحملها الهواء وتنتقل معه؟

وما زال الجدل مستمرا بين العلماء فيما يتعلق بحجم هذه الحبيبات وما يحدث لها وطرق انتقالها وصولا للجهاز التنفسي للإنسان.

ومع العودة التدريجية لأماكن العمل عقب إجراءات الإغلاق، قام فريق بحثي من قسم الصحة بالجامعة التقنية بوسط ولاية هيسن الألمانية (مقرها في مدينة فريدبرغ) بإجراء تجربة لمحاكاة ما يحدث بالضبط لدى قيام شخص بالعطس داخل حجرة مكتب تقليدية، وفقا للنسخة الألمانية من موقع بيزنس إنسايدر.

ولمراقبة حركة الرذاذ الناتج عن العطس، قام فريق البحث بتثبيت جهاز رصد على سطح المكتب. ووجد الباحثون أنه في حالة عدم ارتداء الموظف لقناع أثناء العطس، يمكن للرذاذ الانتشار لأبعد من مترين ونصف خلال ثانية واحدة. بل ويمكن كذلك للرذاذ أن يصل لمسافة تصل لحوالي ثمانية أمتار كحد أقصى.

ولكن أسوء سيناريو يمكن أن يحدث بوجود مروحة على سطح المكتب حيث تساهم في نشر الفيروس في الحجرة بأكملها خلال ثوان، مع إبقاء النوافذ مغلقة. وتكمن المشكلة الرئيسية في اعتراف الكثيرين بعدم القدرة على ارتداء القناع طوال الوقت داخل أماكن العمل.



وفي المقابل، وجد الباحثون أن ارتداء قناع قطني لتغطية الفم والأنف يؤدي لوصول الرذاذ عند العطس لمسافة متر ونصف فقط.

وأوصى الفريق البحثي، في بيان صحفي صادر عن الجامعة، على ضرورة ارتداء قناع داخل الغرف المغلقة مؤكدين على أنه "حتى أبسط الأغطية للفم والأنف يمكنها توفير حماية أساسية في حالة وجود أكثر من شخص في الغرفة الواحدة".

أما فيما يتعلق باستخدام أجهزة التكييف، ترى الأستاذة بجودة الهواء في جامعة كولورادو الأمريكية، غوسيه-لويز غيمينز، أن استخدامها في بعض الحالات يمكن أن يزيد من فرص انتشار العدوى بالفيروس، وفقا لموقع أتلانتك. كما يذكر الموقع واقعة التقاط أشخاص بمطعم في هونغ كونغ لفيروس كورونا من شخص حامل للفيروس بسبب أجهزة التكييف.

فمن خلال تحليل أجرته كليه الصحة العامة التابعة لجامعة هونغ كونغ، تم التوصل لأن جميع من كانوا يجلسون على الطاولات القريبة من الشخص المصاب بالفيروس لم تنتقل لهم العدوى نهائيا، إذ تسببت أجهزة التكييف بالمطعم في دفع الهواء حينها في اتجاه الأشخاص البعيدين عن الرجل المصاب بالفيروس ما أدى لانتقال العدوى إليهم.     

ويرشح الموقع وسيلتين لمواجهة احتمال وجود الفيروس بالأماكن المغلق. الوسيلة الأسهل والأقل تكلفة من خلال إنعاش الهواء عن طريق فتح النوافذ لإدخال هواء جديد للمكان من الخارج. ولكن في حالة صعوبة القيام بهذا، فلا بد من استخدام فلاتر تعقيم الهواء لإزالة حبيبات الفيروس الموجودة في الجو.

بالتعاون مع دويتشه فيله


2020-08-02 || 10:48






مختارات


الثقافة تنعى الفنان عبد الحي مسلّم

ارزيقات: الأطفال أكثر فئة متضررة نفسياً من الحجر

ألمانيا- مساعٍ لتشديد العقوبات على منتهكي قيود كورونا

كورونا- ارتفاع الإصابات وتشكيك بلقاحات روسية وصينية

إعادة تأهيل ساحة البيادر في سبسطية

علامات تدل على خطورة البقع الزرقاء بالجسم

فحص للدم قد يكشف الزهايمر قبل 20 عاماً

علماء يعيدون إحياء بكتيريا عمرها ملايين السنين

الصحة العالمية: جائحة كورونا سيمتد أثرها لعقود مقبلة

"الدريفت".. من شوارع نابلس إلى حلبات السباق

أسامة.. من كورال المدرسة لمنتج موسيقي محترف

لماذا يحذر الخبراء من الإفراط في استعمال معقم اليدين؟

حِيَلٌ بسيطة تساعدكِ على خسارة الوزن الزائد

اكتشاف نقطة ضعف لفيروس كورونا قد تقضي عليه

إرشادات عامة لرش المبيدات

وين أروح بنابلس؟

2020 08

يكون الجو حاراً إلى شديد الحرارة ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 33 نهاراً و22 ليلاً.

22/33

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.40 4.79 4.02