1. بيت فوريك.. 500 شيكل مخالفة مطلقي النار بالأعراس
  2. الكيلة: إصابة سيدة من حجة بكورونا
  3. أسعار المحروقات في حزيران
  4. الكيلة ترد على إشاعات الإغلاق الشامل
  5. مطالبات لتمكين طلاب عزون من تقديم التوجيهي
  6. إتلاف كمية بطاطا وجزر تالفة في نابلس
  7. وزارة التنمية تطالب بحماية ذوي الإعاقة من الاحتلال
  8. دعوة لمراجعة عيادة بيت دجن
  9. القبض على 4 مشتبه بهم في أحداث حوارة
  10. التزام البلديات والقرى بقرار وقف التعامل مع إسرائيل
  11. أسعار الخضار والفواكه في نابلس
  12. عقد مسابقة لتعيين قضاة صلح جدد
  13. إحراق منزل في حوارة إثر شجار عائلي
  14. احترس.. شامات الجسم قد تتحول إلى سرطان قاتل!
  15. مقتل شخصين إثر شجار في حوارة
  16. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  17. الدفاع المدني يتعامل مع 95 حادثاً بيوم
  18. قبلان تبدأ مشروع بناء خزان مياه
  19. القضاة.. تأجيل الأقساط المستحقة بحالة الطوارئ
  20. طولكرم.. العيادات المناوبة في أصدقاء المريض

هل يقي رش الشوارع بالمطهرات من كورونا؟

تنتشر حملات التعقيم بالمطهرات التي انطلقت في الصين أولاً، وتظهر الفيديوهات والصور سيارات ترش الماء والكلور، ورجالاً مقنعين كأنهم أبطال قصص حروب الفضاء يرشون من مدافعهم مطهرات في كل مكان. فهل هذا مجدٍ؟


للوقاية من الفيروس تنطلق حملات تعقيم عامة في العراق والإمارات ولبنان وإيران والصين وبوليفيا وفي كثير من البلدان التي ظهرت فيها إصابات كورونا. وفي لبنان أثارت عمليات الرش ردود فعل رافضة شديدة خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتتولى سيارات حوضية خاصة هذه الحملة في الصين علاوة على جيوش من رجال الصحة يرتدون بدلات وكمامات وأحيانا أقنعة وقاية من الضربات الكيماوية ويحملون بأيديهم مدافع وخراطيم ترتبط بمضخات محمولة على ظهورهم أو مسحوبة بعربات ويرشون الشوارع وأعمدة الكهرباء وبراميل القمامة وواجهات المباني والدكاكين وأبوابها.

ونقل موقع العربية عن البروفيسور اللبناني المتخصص في الأمراض الجرثومية والمعدية جاك مخباط أن عمليات الرشّ والتعقيم في الشوارع غير ضرورية لمواجهة فيروس كورونا، بل إنها قد تؤثّر سلباً أحياناً على البيئة، لأن مادة الكلور المُستخدمة تضرّ بالمزروعات والنباتات كما أن لها مضاعفات سلبية على صحة المواطنين وقد تزيد من خطر الإصابة بالربو لأنها تلوّث الهواء.

وتتساقط المواد المطهرة على المارة وعلى البضائع المعروضة للبيع، ومن ضمنها الفواكه والخضرة. المادة المستخدمة في الرش في مدن كوريا الجنوبية على سبيل المثال هي خليط من مزيج هيدروكلورات الصوديوم المخفف بالماء، أو معقمات المنزل اليومية مخلوطة بالماء.

ونقلت صحيفة القبس الكويتية عن المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة عبد الله السند أنه "لم يثبت لدينا ولم تتم التوصية بتعقيم الشوارع والمرافق ضد فيروس كورونا المستجد في البلاد، وما تشاهدونه من عمليات تعقيم في بعض البلدان قد تكون لميكروبات أخرى".

وتثير هذه الحملات ردود فعل متباينة، أغلبها يرى عدم جدوى رش المعقمات والمطهرات في الهواء الطلق والأماكن المفتوحة وإلى ذلك ذهب جوان ليون المتخصص في صحة البيئة من جامعة ايموري، حسبما نقل موقع ساينس العلمي الأمريكي، مبينا أن ليس من الواضح إن كانت هذه الحملات تفيد حقاً في مقاومة كورونا، لا سيما أنّ المارة في الشوارع هذه الأيام يتجنبون لمس أي شيء، وبالتالي فالمرء لا يسير في الشارع لامسًا أو لاعقاً جذوع الأشجار وأعمدة النور!

ومضى المتخصص إلى القول لا يوجد دليل علمي يثبت أنّ المعقمات المنثورة في الهواء تقتل فيروسات كورونا المتطايرة في الهواء خاصة أن المعقمات نفسها تتطاير وتتلاشى قدرتها بسب الأشعة فوق البنفسجية حال انتشارها، لكن أشعة الشمس نفسها تدمر فيروس كورونا.

وفي سياق متصل، نقل موقع فضائية الحرة الأمريكية عن ديدييه ليبليتييه، رئيس قسم علم البكتيريا في مستشفى جامعة نانت بفرنسا، وهو عضو في المجلس الأعلى للصحة العامة، قوله إن "الأمر لا يبدو فعالاً في الأماكن الخارجية للمدينة والشوارع والأرصفة.. لكن أعتقد أن السلطات تقوم بتطهير المدن في العديد من الدول، لبث الارتياح والطمأنينة لدى السكان".



بالتعاون مع دويتشه فيله


2020-04-08 || 18:46






مختارات


فصائل نابلس تدعو للالتزام بالحجر المنزلي

التنمية الاجتماعية: 30 مليون شيقل لأسر الضفة

عزل بعض مرافق مستشفى ثابت لإعاة افتتاحه

انخفاض القضايا الواردة للنيابة العامة بنسبة 74%

قلقيلية.. هام للمزارعين وأصحاب الحرف

توقيف مشغل كمامات بطولكرم

بيان هام من بلدية قصرة

إجراءات احترازية جديدة في نابلس

اشتية.. بحث زيادة انتشار الأجهزة الأمنية

وين أروح بنابلس؟

2020 05

يكون الجو غائماً جزئياً إلى صاف ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 27 نهاراً و15 ليلاً.

15/27

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.50 4.94 3.89