1. الاحتلال يخطر بإزالة خيمة سياحية في نابلس
  2. هام لسائقي خط مخيم عسكر القديم - نابلس
  3. ما رأيك بالوضع الاقتصادي في نابلس؟
  4. مصرع شخصين في حوادث الشهر الماضي
  5. طولكرم.. مسابقة برمجة لطلبة الصف التاسع
  6. نتائج امتحان السياقة العملي في طولكرم
  7. ظروف صعبة يعانينها أسيرات "الدامون"
  8. ديوان الموظفين يستحدث وظيفة مترجم لغة إشارة
  9. إعلان من مكتب تسوية عقربا
  10. الدفاع المدني: انخفاض الوفيات بسبب الحرائق
  11. مواعيد الامتحان الشامل لماجستير العلوم البيئية بالنجاح
  12. دكتورة في النجاح تفوز بجائزة للنساء العلماء
  13. مستوطنو "حومش" يخطفون بائع خضار
  14. يوم مفتوح حول الدراسة في أوروبا
  15. ندوة "أدب الأطفال - إبداع وواقع وطموح"
  16. إعلان من الاتحاد الفلسطيني لكرة اليد
  17. نزلة عيسى.. دفعة تصاريح زراعية للزيتون
  18. كمية الأمطار الهاطلة على نابلس
  19. برنامج فصل الكهرباء في نابلس
  20. ندوة "الحماية من الاستغلال الإلكتروني"

"بنتكاثر بسرعة".. قصة صمود بدوية

جولة قرب البحر، قد يتبادر لذهنك للوهلة الأولى أنها جولة سياحية في أحد الفنادق الفاخرة هناك، لكن خلف صخورها الرسوبية تقبع حكاية فلسطينية أبطالها التجمعات البدوية. 


الرُحل، هي صفة ملازمة للبدو نظراً لطبيعة حياتهم والتي تعتمد على الرعي، حيث يتنقلون من مكان إلى آخر بحثاً عن مصادر المياه والكلأ. أما في فلسطين فالوضع يختلف، إذ أصبح ترحالهم يهدد وجودهم بفعل ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، الذي يخطرهم بإخلاء مناطق سكنهم ليحولها لمناطق عسكرية.

مؤخراً، توجهت الأنظار إلى الخان الأحمر بعد أن سلط الإعلام الضوء عليه وعادت معاناة البدوي الفلسطيني إلى الساحة، رغم أنها لم تغب عن الواقع منذ عشرات السنوات. وبحسب المركز الفلسطيني لأبحاث السياسات والدراسات الاستراتيجية، فإن تجمع "سطح البحر" هو واحد من حوالي (46) تجمعاً بدوياً بكثافة سكانية تبلغ (14) ألف نسمة يعيشون جميعهم في مناطق "ج".

وللتعرف على البدو عن قرب، انطلقت جولة باص السوشال ميديا بتنظيم من مؤسسة تغيير للإعلام المجتمعي لاستكشاف المنطقة ونقل قصص أهاليها إلى منصات التواصل. وعلى الطريق المؤدية للبحر الميت بدأت الجولة وصولاً إلى تجمع سطح البحر الذي يحوي 20 عائلة فلسطينية تضم 100 نسمة.

السياحة الصحراوية



"بنتكاثر بسرعة" هذا ما قاله أحد سكان التجمع معبراً عن إصراره الشديد للبقاء على الأرض، رغم تلقيهم أوامر الإخلاء والهدم بشكل مستمر، إذ يعتبر أن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي هو صراع الوجود، وأن بقاء البدو في أماكن سكنهم يُفشل الخطط الإسرائيلية بتشكيل الخريطة التاريخية للدولة اليهودية، حسب معتقداتهم.

بدوره، سرد المتحدث باسم التجمع جميل الحمادين معاناتهم اليومية من مضايقات المستوطنين المتكررة وأوامر الهدم، التي أصبحت جزءا من حياتهم اليومية، قائلاً: "حياتنا بسيطة، كذلك هي احتياجاتنا التي تتمثل في الرعاية الصحية والتعليمية والنقل" موضحاً أن "أقرب مستشفى لنا هو أريحا وفي كثير من الأحيان لا نستطيع الوصول لصعوبة المواصلات".

وبالرغم من كل هذه التحديات، إلا أنهم وجدوا فرصة للتعايش من خلال انضمامهم إلى برنامج "صحاري" الذي مكنهم وبفترة قصيرة من اجتذاب مئات السياح أغلبهم أجانب إلى المنطقة، إذ تم تدريب عدد من الشبان من خلال إدراجهم ببرامج وزارة التربية وغيرها ليكونوا مؤهلين لاستضافة السياح وتوفير كافة احتياجاتهم.

رفض المستشفيات 

وعن التحديات التي تواجهها المرأة البدوية، تذكر مريم وهي أم لأربعة أطفال "لما يروحوا أولادي على المدرسة بضطر أتسلق السياج لأقدر أوصل الشارع، وكل يوم لازم نكون جاهزين الساعة 4 الفجر لنلحق المواصلات. وأكثر شي بخوفني على ولادي همي المستوطنين".

ومن الجانب الصحي، تقول هبة "في حال مرضنا أو كان لدينا امرأة حامل علينا الانتظار لليوم التالي للوصول إلى المستشفى لصعوبة المواصلات. وها هي ابنتي تعاني من مشكلة في اللوز ولست قادرة على إيصالها للمستشفى، بالرغم من تواصلنا مع أحد المستشفيات في رام الله إلا أنهم رفضوا المجيء". وتتمنى هبة أن يحصل أطفالها على تعليمهم وأن يكملوا دراستهم الجامعية.


الكاتبة: روان سقف الحيط

المحررة: جلاء أبو عرب

المصور: عوض حمد


2018-12-01 || 14:07






مختارات


النجاح.. الامتحانات النهائية الموحدة لكلية الاقتصاد

"دعوني أعيش في بيتي"

انخفاض أسعار الوقود في ديسمبر

وفاة الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الأب

صيدم: اتفاق توأمة مدارس فلسطين مع ألمانيا

مسابقة لتعيين قضاة جدد في المحاكم النظامية

وين أروح بنابلس؟

2019 02

يكون الجو غائماً جزئياً وتبقى فرصة ضعيفة لسقوط الأمطار. وتتراوح درجات الحرارة في نابلس بين 14 نهاراً و8 ليلاً.

8/14

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.63 5.13 4.12