1. الكيلة: 10 وفيات و503 إصابة جديدة بكورونا
  2. قلقيلية.. 55 حالة تعاف من كورونا
  3. أسماء المرشحين لمنح بكالوريوس في تونس
  4. 134 مخالفة لمركبات العمومي بسبب كورونا
  5. الشرطة تفض 3 حفلات زفاف في طولكرم
  6. اشتية: سندفع الرواتب كاملة عندما نحصل عليها
  7. ارتفاع أسعار الذهب مع تراجع الدولار
  8. جدول توزيع المياه في عصيرة الشمالية
  9. نابلس الأولى من حيث عدد التجار الجدد
  10. منح دراسية في موريتانيا
  11. أسعارالفواكه والخضار في نابلس
  12. نابلس: 71 إصابة جديدة بكورونا
  13. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  14. كورونا عالميا.. أكثر من مليون وفاة
  15. جدول توزيع المياه في نابلس
  16. أسعار صرف العملات
  17. تعمق تأثير موجة الحر الشديدة
  18. ساعة ترصد المرض قبل ظهور أعراضه
  19. 2052 حالة تعافٍ في الجاليات منذ بدء كورونا
  20. نابلس.. مستوطن يعتدي بالضرب على مواطن

أطفال نابلس يحيون يوم الجبال العالمي

أطفال مركز الطفل الثقافي التابع لبلدية نابلس يحيون يوم الجبال العالمي بفعالية للكتابة الإبداعية.


نفذ مركزا التعليم البيئي/ الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة، والطفل الثقافي التابع لبلدية نابلس حلقة كتابة إبداعية لأعضاء منتدى الياسمين البيئي، لمناسبة اليوم العالمي للجبال، الذي اعتمدته الأمم المتحدة منذ 2003.

وتنافس أطفال مركز الطفل الثقافي في إنتاج نصوص لجبلي عيبال وجرزيم، اللذين يشكلان نابلس في المناسبة الدولية، التي تصادف في 11 كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

وكان على يسار الصغار عيبال، الذي عرفه الكنعانيون بهذا الاسم، بمعنى جبل الصخور أو الحجارة، كما عرف باسم جبل الست سليمية والجبل الشمالي، وهو من الصخر الكلسي ويحفل بالآثار وعشرات الكهوف والمقابر، فيما تبدو من قمته جبال لبنان والسلط الأردنية والكرمل ووادي الأردن والساحل الغربي، ويعلو عن البحر بـ936 متراً.

فيما قابل جهتهم اليمنى جبل جرزيم الصخري الكلسي المنحدر، والمرتفع عن البحر 780 متراً، وفيه أشجار زيتون، ويعني جبل "الفرائض" الذي تقام عليه الفرائض الدينية، ويسمى جبل البركات والقدس والملائكة والقديم، وهو قبلة الطائفة السامرية ومكان إقامتها.

وشبه حمزة المصري الجبلين بـ"ربوتين تحرسان المدينة، كما بؤبؤ عين كبرى". فيما قالت سجى هدهد إنهما يحيطان بالمدينة كـ"قلادة زاهية" تطوق جيد حسناء، وحين يتغطيان بالثلوج يزدادان جمالاً، لكنهما يحرمان من الحرية.

وكتبت لينا عتمة: لسوء الحظ تتراجع مساحة الأشجار التي تغطى عيبال وجرزيم، وليس هناك أجمل من الثلوج، التي تُماثل "الكحل الأبيض". فيما أوردت هديل عوادة أن الجبلين يبكيان غياب الحرية، ولو كانا ينعمان بالاستقلال لتحولا إلى جنة.

وخاطب عمرو العكر الجبلين برسالة جاء فيها أن كل من احتلهما زال وبقيا بشموخ لا تحركه الريح. وتمنى حكيم نال أن يصعد قمة عيبال ويغرس زيتونة فيها. ووصف ياسر ذياب جرزيم وعيبال بـ"رئتي نابلس". وأورد خالد شاهين: نتعلم من الجبلين الكبرياء، وعلينا الاهتمام أكثر بالمناطق التي نستطيع الوصول إليها فيهما لنغرسها وننظفها من النفايات.

وتمنت منى قدح أن تراقب يوماً شروق الشمس من قمة عيبال، وغروبها من شقيقه جرزيم. وقالت زينة حجاوي أن الجبلين بفعل الاحتلال يعانيان، ولو كانا في وضع مختلف لصارا غابات خضراء. ووصفتهما تقوى قدح بـ"العروس" التي تتزين بأحجار كريمة.

وشبه يوسف خليلي عيبال بـ"الأم" التي تحتضن أولادها، وتحميهم حتى من الريح. وقالت غزل مصري أن الجبلين يتوقان للحرية، وحين يجري اقتلاع أشجارهما يفقدان جزءاً من الروح.

ووصف طاهر عامودي الجبلين بـ"حاجبين" يحميان عيني نابلس. وحلمت ياسمين سعيد بقطار هوائي (تلفريك) يربط بينهما، ويسمح لمحبي المدينة بمشاهدة في أبهج حالة. وقالت لين سعيد إن جذور جرزيم وعيبال عصية على الاقتلاع. وتمنت سما هدهد أن تصعد لقمة عيبال وتشم ياسمين المدينة وتزين الجبل بعلم وطنها.

بدورها، قالت مديرة مركز الطفل الثقافي، رسمية المصري، أن إحياء مناسبة بيئية دولية في مدينة مثل نابلس له رمزية كبيرة، ويساهم في إيصال رسالة للأجيال الصاعدة بأهمية الانخراط في جهود المحافظ عليها، وعدم المس بها، والتخطيط لضمان تطويرها، والحرص على تشجيرها، وهو ما ساهم به أعضاء المنتدى قبل سنوات، حين غرسوا سفوح عيبال.

ونقل "التعليم البيئي" إحصاءات عن الجبال، تفيد بأنها تشكل 27% من مساحة اليابسة، وتعد موطن 13% من سكان العالم، ويعتمد 915 مليون شخص عليها في عيشهم. ولها أهمية خاصة في إتاحة الطاقة المتجددة، لكنها عرضة للضغط، وتغير المناخ وتدهور الأراضي والكوارث الطبيعية، التي تهدد رفاهية المجتمعات الجبلية وقدرة البيئات الجبلية على إتاحة السلع والخدمات الضرورية التي يؤمنها النظام البيئي.

وأضاف المركز أن الجبال تعد موطناً لحوالي 15٪ من سكان العالم وربع الحيوانات والنباتات البرية. كما أنها توفر المياه العذبة للحياة اليومية لنصف البشرية. ويعتبر الحفاظ عليها من العوامل الرئيسة للتنمية المستدامة، وجزءاً من الهدف 15 من أهداف التنمية المستدامة. ومصدر 7 محاصيل غذائية من العشرين الأكثر أهمية.

ويركز موضوع اليوم العالمي للجبال 2019 على أهميتها في تشكيل مستقبل الشباب الريفي، ويسلط الضوء على الظروف الصعبة التي يواجهها الشباب الريفي الذين يعيشون في الجبال، فيما تؤدي الهجرة من الجبال إلى هجر الزراعة وتدهور الأراضي وفقدان التقاليد الثقافية القديمة.

المصدر: مركز الطفل الثقافي - بلدية نابلس
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2019-12-08 || 19:00






مختارات


وفاة و212 إصابة بحوادث سير في أسبوع

القبض على 9 مطلوبين في نابلس

أرقام الطوارئ في بلدية بلعا

بدء التسجيل بالامتحان الشامل للدورة الشتوية

دورة نجارة مجانية في نابلس

إرجاع 11 مسافراً عن الجسر

تضييقات جديدة في السجون الإسرائيلية

مطلوب سكرتيرة في عيادة أسنان بنابلس

الجيش الإسرائيلي يجرف 27 دونماً شرق قلقيلية

أسعار الفواكه والخضراوات في نابلس

جدول ترتيب فرق المحترفين بعد الأسبوع 8

مطلوب طبيبة أسنان

تمديد قرار وضع اليد على أراضٍ بشمال الضفة

طبيلة يزور جمعية عيبال الخيرية في الأردن

شواغر وظيفية متعددة في شركة

مطلوب مربية أطفال في حضانة

مطلوب موظف/ة مبيعات

وفيات نابلس وأماكن العزاء

وظائف شاغرة في شركة للتنظيف

أسماء الفائزين بانتخابات فتح إقليم طولكرم

نوارة تكتب عن والدها: رسائل أحمد فؤاد نجم من العالم الآخر

تطبيقات الهاتف بدلاً من حبوب منع الحمل؟

مطلوب موظف في جوبس بانغ بانغ

حبنا للأطعمة قد يكون مصدره الجينات وليس الطعم

مطلوب مساعد شيف

مطلوب سفرجي في الخليل

وظيفة براتب 1000 دولار

مطلوب فاحصي مركبات

مطلوب فني كهرباء وصيانة

مطلوب موظف دعم فني في مدى

نفوق أجمل بقرة في ألمانيا

مطلوب موظفين في شركة السلام

وظيفة شاغرة في معرض الأردن للاتصالات

مطلوب مدير مبيعات بخبرة سنة

وظيفة براتب 1700 شيكل

مطلوب سفرجية أنثى بدوام مسائي

مطلوب عامل بدوام مسائي

مطلوب سائق للعمل في نابلس

وين أروح بنابلس؟

2020 09

يتعمق تأثير الموجة شديدة الحرارة ويطرأ ارتفاع ملموس على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 37 نهاراً و22 ليلاً.

22/37

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.48 4.90 4.04