1. إسرائيل تعلن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا
  2. هام للراغبين بالدراسة في تركيا
  3. عدد الوفيات بالكورونا الجديد يتجاوز الـ2200
  4. أزمة برشلونة تضع ميسي في حيرة
  5. خطباء الجمعة في مساجد طولكرم
  6. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  7. الصيدليات المناوبة في قلقيلية
  8. جدول توزيع المياه في نابلس
  9. أسعار صرف العملات
  10. ارتفاع ملموس نهاراً ومنخفض ماطر ليلاً
  11. موقف القوس من ندوة جمعيّة حوّاء
  12. الصيدليات المناوبة في قرى نابلس
  13. خطباء الجمعة في مساجد نابلس
  14. الصيدليات المناوبة في نابلس
  15. قلقيلية.. كشف ملابسات عملية سطو على منجرة
  16. الصيدليات المناوبة في طولكرم
  17. مصرع شاب من نابلس في حادث سير
  18. مباريات الأسبوع الأول من دوري المناطق
  19. دعوة لمراجعة عيادة بيت دجن
  20. الحكم على أسير من قلقيلية بالسجن 28 عاما

ختان الإناث في ألمانيا!

عشرات الآلاف من ضحايا الختان يعشن في ألمانيا، والآلاف مهددات بعملية الختان خلال رحلات إلى الوطن الأم. قضية تواجهها ألمانيا بالدعم الطبي للضحايا وحملات توعية لمنع وقوع المزيد من الضحايا.


تشير الإحصائيات إلى أن هناك أكثر من 70 ألف فتاة وإمرأة من ضحايا الختان يعشن في ألمانيا، وهو رقم يستدعي وجود مراكز متخصصة تقدم النصح للضحايا حول الإمكانيات الطبية لتقليل آثار تلك العملية.

الطبيبة كورنيلا شترونتس من مركز "ديزيرت فلاور"، تقدم النصح لضحايا الختان وتقول: "الكثير من النساء يعانين بعد الختان من صعوبة في التبول وعدم خروج دم الدورة الشهرية بالشكل الصحيح. علاوة على مشكلات تصل أحيانا لإعاقة العلاقة الجنسية تماما".

ختان خلال العطلة المدرسية

تشير التقارير إلى أن بعض العائلات التي تعيش في ألمانيا، تسافر عادة إلى الوطن الأم خلال العطلات المدرسية الصيفية، لختان بناتهن. ووفقا للبيانات فإن أكثر من 17 ألف فتاة في ألمانيا حاليا، مهددات بالخضوع لهذه العملية.

ورغم العقوبات القانونية المترتبة على هذا الفعل، إلا أن هذا لا يمنع بعض العائلات من ختان بناتهن والعودة بهن إلى ألمانيا.

شادية عبد المنعم، الناشطة السودانية التي عاشت تجربة مريرة مع الختان، ترى أن الحل يتمثل في المزيد من الحسم تجاه هذه العائلات وتوضح: "إذا أدركت هذه العائلات أنها ستفقد حق الإقامة في ألمانيا أو أنها ستسجن، فإنها ستتوقف عن فعل هذا الأمر. يمكن لألمانيا القيام بالكثير في هذا الصدد".

حملات للتوعية

منظمة "تير دي فام"، المعنية بشؤون المرأة، ترى أن التوعية تلعب دورا مهما في مكافحة الختان، كما تقول شارلوته فايل: "علينا تدريب العناصر المتخصصة للتعامل بشكل يومي مع الفتيات المهددات بالختان. العديد من المعلمات والمربيات يفتقرن للمعلومات ولا يتعرفن في الوقت المناسب على الضحايا المحتملات. البعض يفتقد أيضا الحساسية المطلوبة للتعامل مع هذه القضية".

وشددت فايل على ضرورة الاستثمار في حملات التوعية مؤكدة: "لا يمكن التخلص من عادة عمرها آلاف السنوات، في غضون عامين".

على الجانب الآخر، وكخطوة واعدة في مجال مكافحة ختان الإناث، من المقرر أن تبدأ خلال العام الجاري وحدة متخصصة في برلين عملها، بهدف منع وقوع المزيد من الضحايا.


بالتعاون مع دويتشه فيله


2020-02-07 || 09:33






مختارات


ما رأيك بمنع إدخال بعض المنتجات الإسرائيلية للأسواق؟

تربية نابلس توضح سبب تأخير الطلاب

الائتلاف يطالب بإستراتيجية لحماية القطاع الزراعي

إرشادات لحماية النباتات والحيوانات في المنخفض

ما رأيك برفع الحد الأدنى للأجور لـ2470 شيكلاً؟

ما رأيك بإلغاء الحبس لأصحاب الذمم المالية؟

وين أروح بنابلس؟

2020 02

يكون الجو صافياً إلى غائم جزئي ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 17 نهاراً و8 ليلاً. وليلاً تسقط أمطار على مختلف المناطق.

8/17

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.43 4.83 3.70