1. ضبط 274 شريحة إسرائيلية ممنوعة في نابلس
  2. ارتفاع على درحات الحرارة
  3. تحسن ملحوظ على صحة عبير الأغبر
  4. هل يصيب الصداع النصفي النساء أكثر من الرجال؟
  5. بيرزيت.. مطالبة بإقالة باسم خوري بعد مؤتمر تل أبيب
  6. قرارات مجلس الوزراء
  7. 7 إصابات بحادث سير شمال نابلس
  8. تكليف لجنة وزارية بمتابعة إضراب الأطباء
  9. قلقيلية.. تصاريح البحث عن عمل
  10. قلقيلية.. المرفوضون من نيل تصاريح عمل
  11. جدول مباريات دوري الدرجة الأولى
  12. فصل الكهرباء 5 ساعات في نابلس
  13. نقابة الطب المخبري تحدد موعد حلف اليمين
  14. بلدية عنبتا وخضوري توقعان اتفاقية لتدوير النفايات العضوية
  15. طولكرم.. معرض فلسطين للعلوم والتكنولوجيا
  16. إتلاف 31 مركبة غير قانونية بنابلس
  17. أنواع وكيفية استخدام غسول الفم المناسب
  18. دعوة لمراجعة عيادة عوريف
  19. الكفريات.. اعتماد مشروع الطرق الرابطة
  20. كتب جديدة في مكتبة بلدية نابلس

سبب انقراض الديناصورت قبل 66 مليون سنة

انقراض الديناصورات، لغز طالما حاول العلماء حله عبر دراسات جاءت بنتائج متنوعة. أحدث هذه الدراسات أرجع السبب إلى سقوط كويكب فضائي على الأرض ما زالت آثاره قائمة إلى اليوم في هذه المناطق من العالم.


أعلن فريق بحثي في مدينة هانوفر الألمانية أن انقراض الديناصورات قبل 66 مليون عام جاء نتيجة سقوط كويكب فضائي على الأرض. وقال الفريق البحثي الذي يشارك فيه علماء ألمان، في هذه الدراسة الجديدة، إن منطقة ديكان جنوبي الهند شهدت لمدة طويلة أنشطة بركانية هائلة يمكن أن تكون سببا في القضاء على الديناصورات.

إلا أن سيناريو هذه البراكين لا يتفق زمنيا مع الدراسة التي نشرت من قبل بمجلة "ساينس" المتخصصة في هذه المجالات. وقال أندريه بورنيمان من المؤسسة الاتحادية الألمانية للعلوم الجيولوجية والمواد الخام في هانوفر وأحد القائمين على الدراسة، إن نصف عمليات امتصاص الغازات البركانية تقريبا في منطقة ديكان جاءت زمنيا قبل انقراض الديناصورات.

كان هذا العالم الجيولوجي ضمن الفريق الدولي الذي درس النوى الحفرية المأخوذة من أعماق البحار في شمال وجنوب المحيط الأطلسي والمحيط الهادي، كما توصل بدقة إلى الفترة الزمنية التي تفصل بين العصر الطباشيري والعصر الباليوجيني قبل 66 مليون عام، والتي شهدت انقراض ما يصل إلى 75 بالمئة من الأنواع الحيوانية.

استخدم العلماء من أجل هذه الدراسة إجراءات منها الرجوع إلى تغيرات درجات الحرارة المستعادة علميا، والحفريات العلمية، ونماذج من دورة الكربون. وقالت الدراسة إن نتيجة ضربة الكويكب للأرض ما تزال قائمة إلى اليوم وتتمثل في بركان قائم أمام شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية، قطر فوهته تبلغ ما يناهز 200 كيلومتر.

وقالت الدراسة إن هذا الحدث يمكن أن يكون قد تسبب في إطلاق موجات المد العاتية تسونامي وإطلاق كميات هائلة من الكبريت. وأكد هذه الفرضية قبل فترة قصيرة باحثون أمريكيون من خلال قياس محتويات عينات من فوهة البركان المذكور. وأضاف بورنيمان أن حركة البراكين في منطقة ديكان، هي المسؤولة حقا عن مرحلة ارتفاع درجة الحرارة مؤقتا قبل 200 ألف عام من حدوث نفوق جميع الكائنات الحية، إلا أنها لم تكن ذات آثار طويلة المدى على عالم الأحياء والمناخ فيما بعد.

بالتعاون مع دويشته فيله


2020-01-18 || 12:53






مختارات


أسعار صرف العملات

قفين.. وقف منح أذونات لخدمات الكهرباء والمياه

مطلوب فني ميكانيك بنابلس

مطلوب معلمون ومعلمات براتب 1000 شيكل

كمية الأمطار الهاطلة على نابلس

وظيفة شاغرة في شركة عقارات

مطلوب مدرس/ة في معهد بطولكرم

جامعة النجاح تحدد موعد دوام الفصل الثاني

بلدية عزون.. خصم 20% على ضريبة الأملاك

جدول مباريات الأسبوع 6 من دوري الشباب

تطبيقات المواعدة والحب تتجسس عليك

فك طلاسم حلقة مهمة في نشأة الحياة على الأرض

نيمار يتخذ قراراً مهماً بشأن مستقبله الكروي

30 عاماً على رحيله.. زيارة لمنزل إحسان عبد القدوس

ما سبب تجعد الأصابع؟

وين أروح بنابلس؟

2020 02

يكون الجو غائماً جزئياً ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 17 نهاراً و8 ليلاً.

8/17

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.42 4.83 3.70