1. انخفاض القضايا الواردة للنيابة العامة بنسبة 74%
  2. عزل بعض مرافق مستشفى ثابت لإعاة افتتاحه
  3. التنمية الاجتماعية: 30 مليون شيقل لأسر الضفة
  4. إرشادات هامة لمربي الأغنام
  5. فصائل نابلس تدعو للالتزام بالحجر المنزلي
  6. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  7. جولة تفقدية لمحلات نابلس بحالة الطوارئ
  8. أسعار الخضروات الأساسية في قلقيلية
  9. موعد صرف مخصصات الأسر الفقيرة
  10. بلدية قبلان: هام لأهالي البلدة
  11. محافظة نابلس.. توضيح بخصوص المسعف المصاب
  12. الشخرة: ارتفاع الإصابات بكورونا
  13. تعرّف على الميزات الجديدة في تطبيق واتساب!
  14. غرفة نابلس.. هام بخصوص نقل الدواجن والخضار
  15. آلية توزيع الطرود الغذائية في علار
  16. الدفاع المدني: 17 حادثاً في يوم
  17. الصحة العالمية: 20 لقاحا مرشحا ضد كورونا
  18. دعوة لمراجعة عيادة بيت دجن
  19. جدول توزيع المياه في نابلس
  20. لجنة مخيم بلاطة.. بيان حول مطلقي النار

هكذا تتطهر الأيدي تماماً من البكتيريا والفيروسات

خصوصا في أوقات البرد يكون غسيل اليدين وتطهيرهما أمرا مهما من أجل الوقاية من الأمراض. ويجب فعل ذلك بشكل دوري، لكن ما هي الطريقة الصحيحة لتطهير اليدين؟ وهل يجب استخدام الصابون السائل ومواد التطهير الخاصة؟


تمثل اليدان مصدرا رئيسيا لانتقال الجراثيم والبكتيريا للإنسان. ومن خلال استعمال وسائل التطهير المختلفة يهدف الشخص إلى القضاء على الفيروسات والبكتيريا، التي يمكن أن تنقل إليه الأمراض المختلفة. لكن هذا الهدف لا يمكن أن يتحقق إلا بالاستخدام السليم والصحيح لوسائل التطهير والتعقيم، التي إذا استخدمت بشكل غير سليم تبقى بلا فائدة.

ويوضح العالم البيولوجي هنريك غابرييل، مدير معهد هامبورغ للنظافة الشخصية والأحياء الدقيقة كيفية تطهير اليدين بأسلوب صحيح، بحسب ما جاء في موقع "فوكوس" الألماني.

بالنسبة لوسائل تطهير اليد التي تعتمد على الكحول فإن الكمية المستخدمة أمر حاسم في تحقيق المطلوب، فإن التطهير لا يحدث إلا للمناطق التي وصلت إليها المادة المطهرة.

ويقول غابرييل: "إذا ما استخدمت كمية قليلة جدا من المطهر بين اليدين، فإنه يتبخر بسرعة كبيرة ويتم تطهير اليد جزئيًا فقط، بالإضافة إلى ذلك تحتاج جميع المطهرات إلى وقت لقتل مسببات الأمراض".

وتختلف الكمية المطلوبة للتطهير ومدى تأثيرها بحسب منتج أو مصنع تلك المادة المطهرة. ولذلك من الجدير النظر في تعليمات الاستخدام، فهي عادة ما توضح بالضبط كيفية استخدام المنتج.

أبحاث علمية تظهر أن المواد المطهرة السائلة المحتوية على الكحول لا تمثل ميزة للجميع بالضرورة. ففي حين أن استخدام الأطباء مثلا لمواد تعقيم اليدين أمر حتمي، يمكن أن يكتفي الناس في حياتهم الخاصة بتطهير أيديهم عبر استخدام الصابون العادي وتكون له نفس الفعالية، بحسب ما نقل "فوكوس".

لكن الشخص الذي لا يحسن توزيع كمية الصابون على يديه ويقوم بوضعها تحت ماء الصنبور لفترة قصيرة لا يحمي بذلك نفسه من العدوى.

وينصح خبير النظافة الشخصية بأنه "من الواجب تصبين اليد لمدة نصف دقيقة على الأقل ثم غسلها بالماء جيدا ثم تنشيفها" وذلك "لأن البكتيريا تتكاثر بشكل أفضل على الجلد الرطب". والصابون معتدل الحموضة يكفي لهذا الغرض تماما.

وعليك أن تتجنب الصابون الخاص، الذي يحتوي على مواد مضادة للبكتيريا والجراثيم مثل مادة تريكلوسان، التي يقال إنها تدعم مقاومة المضادات الحيوية.


بالتعاون مع دويتشه فيله


2020-02-16 || 20:52






مختارات


إحياء اليوم العالمي للبقول في جنوب نابلس

بيان توضيحي حول انهيار جدار استنادي في نابلس

النقابات الصحية: مهلة حتى الأربعاء لتنفيذ مطالبنا

محافظ طولكرم يتابع أزمة مستشفى الهلال

صوالحة: ننتظر لجنة تحقيق وزارية بحادثة الطلائع

قرارات مجلس التنظيم الأعلى بوزارة الحكم المحلي

تسليم 6 كراسي لعدد من ذوي الإعاقة بطولكرم

طولكرم.. الأشغال الشاقة 7 سنوات لمدان بهتك عرض

كشف ملابسات سرقة 64 لابتوب بطولكرم

القبض على متهم بالابتزاز الإلكتروني في قلقيلية

عنبتا.. تطبيق للشكاوى على حفر الشوارع

تعليمات زيارة المرضى في العناية المركزية

تعليمات زيارة المرضى في المستشفيات الحكومية

مخطط لبناء شبكة كهربائية إسرائيلية في الضفة

نتائج قرعة دوري الشمال لكرة القدم

النجاح.. معرض صيدليتك في بيتك 3

وين أروح بنابلس؟

2020 04

يكون الجو غائماً جزئياً ويطرأ انخفاض آخر على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 17 نهاراً و8 ليلاً. وتكون فرصة ضعيفة لأمطار متفرقة.

8/17

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.57 5.04 3.89