1. بغداديات عماد الأصفر- 20
  2. عودة العمل الإداري في المدارس الخاصة
  3. الرئيس النمساوي يعتذر لخرق الحجر الصحي
  4. رد مجلس طلبة الأمريكية على قرار رفع الرسوم
  5. إخماد حريق في سوق الخضار بنابلس
  6. وفاة 9 فلسطينيين بكورونا في السعودية حتى الآن
  7. أفضل الطرق للتخلص من الأجسام الدخيلة على العين!
  8. آلية الدوام في وزارة الاتصالات
  9. تعميم بخصوص مركبات النقل العمومي
  10. الأسيرة ميس أبو غوش تعاني جراء التعذيب بالسجون
  11. وفاة فلسطيني بكورونا في السعودية
  12. محافظة سلفيت تعلن إجراءات جديدة
  13. محافظة قلقيلية تعلن إجراءات جديدة
  14. الأوقاف: إجراءات إعادة فتح المساجد
  15. صحة نابلس تدعو العمال لمراجعة مراكز الفحص
  16. هام حول إعادة فتح حضانات الأطفال
  17. خطاب اشتية كاملا حول إجراءات بعد العيد
  18. اشتية: إجراءات جديدة بعد العيد
  19. الدفاع المدني: 40 حادثًا في يوم
  20. شباب متجدد بفضل أطعمة مكافحة الشيخوخة!

مديحُ الأطفال ضروري لكن بالشكل الصحيح!

هناك فرق كبير بين المديح المبالغ فيه والمديح الهادف، فطريقة المديح لها تأثير على كيفية استيعاب وتعامل الأطفال مع الانتقادات الموجهة لهم فيما بعد.


أوضحت دراسة علمية ذكرتها الصحيفة الإلكترونية "دي إلترن" الألمانية المعنية بشؤون الأسرة، أن الإكثار من المديح والثناء على الأطفال أمر متعارف عليه بين كثير من الآباء والأمهات، وأن ذلك يعطي للأطفال ارتياحا نفسيا كبيرا. لكن الخبراء من جامعة ستانفورد الأمريكية توصلوا إلى أن المديح المبالغ فيه له تأثير عكسي إذا انتُقد الأطفال على أمر كانوا قد تلقوا فيه من قبل مديحا وثناءً كثيرا من آبائهم، فيترسخ عند الطفل على سبيل المثال انطباع بأنه يرسم جيدا إذا كان مديح الوالدين مبالغا فيه عن صورة شجرة رسمها، وإذا تعرض الطفل فيما بعد إلى انتقاد عن هذه الصورة فإن ذلك يُمكن أن يُولد عنده إحباطا وضغطا نفسيا. وينصح العلماء في التقرير الذي جاء في صحيفة "دي إلترن" الإلكترونية بأن يكون المديح مصحوبا بتفسيرات، على سبيل المثال أن يَذكر الوالدان في مديحهما بأن الشجرة التي رسمها طفليهما لديها أوراق جميلة، ما يُعزز عند الطفل الانطباع أن الوالدين مهتمان بما يفعله طفلهما. وأثبتت الدراسة أن رد فعل الأطفال الذين يتلقون مديحا مبالغا فيه، يتأثرون بالانتقادات أكثر من الأطفال الذين يتلقون مديحا مصحوبا بتفسيرات وشروحات من آبائهم. ويفسر العلماء هذا السلوك بأن المديح الهادف يزيد من ثقة الطفل بنفسه وقدراته الخاصة، فيما يجعل المديح المبالغ فيه الطفل تحت ضغط نفسي متواصل وضرر على المدى البعيد.   المصدر: دويتشه فيله


2014-08-17 || 13:15

وين أروح بنابلس؟

2020 05

يكون الجو غائماً جزئياً وبارداً نسبياً في الليل. ودرجات الحرارة أدنى من معدلها السنوي العام بـ3 درجات. وتتراوح في نابلس بين 23 نهاراً و13 ليلاً.

13/23

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.52 4.97 3.84