1. أجواء باردة نسبياً
  2. فاوتشي: المؤشرات الأولى حول خطورة أوميكرون "مشجعة"
  3. ثلاث عادات مسائية تساعد في خفض الوزن!
  4. الصحة الإسرائيلية: 11 إصابة مؤكد بالمتحور أوميكرون
  5. دويتشه فيله تعلق الشراكة مع رؤيا الأردنية
  6. القبض على 18 مطلوباً في سلفيت
  7. كورونا عالمياً: 5 ملايين و267 ألف وفاة
  8. القبض على متهم بانتحال شخصية سيدة بنابلس
  9. القبض على مطلوب بقضايا اغتصاب ومعاكسات هاتفية
  10. حرمان الأهالي من زيارة ذويهم في سجن عوفر
  11. مصدر مطلع: رواتب الموظفين لن تصرف كاملة
  12. استمرار تعليق الدوام الوجاهي في جامعة بيرزيت
  13. بيان لرؤساء الجامعات حول أحداث العنف
  14. ظاهرة ذبول أشجار الزيتون
  15. جدول مباريات الأسبوع الـ9 من دوري الاحتراف الجزئي
  16. اكتشاف حفريات لديناصورات تحمل سكاكين على ذيولها
  17. إتلاف أجساماً مشبوهة في نابلس
  18. 7 سنوات والأسيرة جعابيص تتنفس من فمها
  19. كشف ملابسات تهديد مواطن بالقتل في طولكرم
  20. قلقيلية: الحكم 10 سنوات بتهمة الشروع بالقتل

ندوة للقنصل الإسباني حول الصحوة العربية والنشاط الإسلامي

الدول الخليجية في الوطن العربي تلعب دوراً هاماً في صنع القرار بالدول العربية، والغرب دائماً متهم في نظر العرب حسب ما ذكره القنصل الإسباني الذي قسم موجات التغيير في الوطن العربي إلى ثلاث.


قدم القنصل الإسباني العام في القدس خوسية إسكوبار ندوة بعنوان الصحوة العربية والنشاط الإسلامي، وعقدت في المعهد الكوري بالحرم الجامعي الجديد لجامعة النجاح، بحضور النائب الأكاديمي سامي جبر، وجمهور من طلبة العلوم السياسية والدراسات والقانون، ومختلف كليات الجامعة.

وتطرق إسكوبار في قراءته التي استمرت 45 دقيقة، إلى الربيع العربي وموجات التغيير التي حصلت في الوطن العربي في آخر ثلاث سنوات والتي قسمها إلى ثلاث موجات: الأولى في المغرب العربي والتي اتسمت بالمطالبة بالخبز وتحسين الأوضاع في نهاية الثمانينات.

[caption id="attachment_3934" align="aligncenter" width="526"]حضور كبير من طلبة النجاح في قاعة الاجتماعات في المعهد الكوري. حضور كبير من طلبة النجاح في قاعة الاجتماعات في المعهد الكوري.[/caption]  

والموجة الثانية التي اتسمت بضغوطات خارجية غربية على الحكومات العربية من أجل الإصلاح والديمقراطية، وحدث على إثرها انتخابات في مختلف البلدان العربية في عام 2004.

والموجة الثالثة التي قادها الشباب وسميت بالربيع العربي الذي بدأ في تونس، ونتج عنه استلام الإسلاميين للحكم والذين شاركوا القوى الأخرى فيه، وكذلك في مصر والذي استلم بعده الإسلاميون الحكم وتفردوا بالقرار حتى تدخل الجيش وأزاحهم عن الحكم.

وفتح بعد ذلك باب النقاش والتساؤلات من الحضور، وتمحورت أسئلة المشاركين حول التدخلات الغربية في الأنظمة العربية، ومدى رضا الغرب عن الوضع الجديد في الوطن العربي، ورد إسكوبار بأن "الغرب دائماً متهمٌ من وجهة نظر العرب، وأكد بأن الغرب لا يستطيع التدخل في الشؤون العربية والشعوب هي صاحبة القرار في ذلك".

[caption id="attachment_3933" align="aligncenter" width="526"]مشاركات من الحضور في النقاش مع القنصل الإسباني. مشاركات من الحضور في النقاش مع القنصل الإسباني.[/caption]

وفي نهاية النقاش صرح إسكوبار بأن "الدول الخليجية النفطية صاحبة الأموال لها تأثير في الوطن العربي أكثر من الولايات المتحدة التي تأتي في المقام الثاني والاتحاد الأوروبي أخيراً".

الكاتب: علي حنني

المحرر: هيا قيسية



2014-03-25 || 21:12

وين أروح بنابلس؟

2021 12

يكون الجو باردا نسبيا إلى بارد ولا يطرأ تغير على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 17 نهاراً و11 ليلاً.

11/17

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.14 4.42 3.56