1. القطاع: ارتقاء 39.145 مواطناً
  2. اعتقال 25 مواطناً من الضفة
  3. إطلاق نار على شاحنة مساعدات في خان يونس
  4. الضفة: ارتقاء 11 مواطناً خلال 24 ساعة
  5. الجيش الإسرائيلي يتوعد مدينة طولكرم ومخيماتها
  6. الضفة: ارتقاء 589 مواطناً منذ أكتوبر
  7. أسعار الذهب والفضة
  8. قطر تدين مصادقة الكنيست على تصنيف الأونروا منظمة إرهابية
  9. مستوطنون يقتحمون الأقصى
  10. اعتقال مواطنين اثنين من طوباس
  11. الهيئة: أوضاع صعبة يعيشها معتقلو عتصيون
  12. مواجهات في رفح ونزوح الآلاف من خان يونس
  13. نصب حاجز جنوب أريحا
  14. الإحصاء: انخفاض العجز التجاري خلال أيار
  15. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  16. اليوم الـ292: قصف متواصل على عدة مناطق بالقطاع
  17. اعتقال فتاة من سالم شرق نابلس
  18. نتنياهو يخاطب الكونغرس الأربعاء.. ويلتقي ترامب الجمعة
  19. إسرائيل توافق على أحد شروط الحركة في الصفقة
  20. اعتقال مواطن من قلقيلية

إسرائيل تمنع إدخال أكثر من 100 مادة خام لسوق الضفة

وزارة الاقتصاد الوطني تقول إن السلطات الإسرائيلية مستمرة في إحكام السيطرة على مدخلات الاقتصاد الوطني، وتمنع إدخال أكثر من 100 مادة خام إلى السوق الفلسطينية.


قالت وزارة الاقتصاد الوطني، الخميس 11.07.2024، إن السلطات الإسرائيلية مستمرة في إحكام السيطرة على مدخلات الاقتصاد الوطني واستخدام السلع ذات الاستعمال المزدوج كذريعة للحد من إمكانية إنعاش القطاعات الاقتصادية في فلسطين وزيادة التبعية لاقتصاد إسرائيل، وهناك ما لا يقل 100 عن مادة خام يمنع إدخالها إلى السوق الفلسطينية لذات الذريعة. 

واعتبرت الوزارة في بيان، إقدام إسرائيل على مصادرة المعدات والأسمدة الزراعية الضرورية والأساسية للقطاع الزراعي، في عدة مدن فلسطينية، واقتحام المحلات التجارية والصرافة، والتدمير الممنهج للبنية التحتية للاقتصاد، إحدى أدوات الضغط الاقتصادي التي يمارسها المستعمر لكسر صمود المواطنين والديمومة المعاناة والحد من إمكانية قدرة الاقتصاد على الاستجابة لمتطلبات الوضع الراهن في ظل الجرائم التي تنفذها السلطات الإسرائيلية.

وبينت الوزارة أن الذرائع الاسرائيلية "الأمنية" والبيئية والصحية التي تسوقها الحكومة الإسرائيلية هي التفاف على الأنظمة والقوانين الدولية، ومخالفة الممارسات الدولية المتبعة في عمليات الإنتاج الصناعي والزراعي، تتسبب في المزيد من التعقيدات التي تحد من إنعاش القطاعات الاقتصادية.

منع دخول حمض الكبريتيك والنيتريك إلى فلسطين

وتمنع إسرائيل دخول قائمة من المواد الخام إلى السوق الفلسطينية تزيد على 100 مادة، تستخدم في قطاعات الصناعات الجلدية والإنشائية والغذائية والهندسية والمعدنية والنسيج والخياطة والألمنيوم والكيميائية والمعدنية ومعدات وقطع الغيار. كما تمنع دخول مادة حمض الكبريتيك والنيتريك التي تدخل في كثير من الصناعات، وغيرها من المواد، ما كبد الصناعات خسائر كبيرة وتسبب في إغلاق بعضها.

واعتبر البنك الدولي في أحد تقاريره أن القيود المفروضة على السلع ذات الاستخدام المزدوج باتت تعيق قدرة الاقتصاد على خلق وظائف تتواءم مع احتياجات السوق المتنامية، باعتبار هذه السلع مستلزمات ومدخلات رئيسية للإنتاج.

وأبرز البنك الدولي الآثار السلبية للقيود على السلع ذات الاستخدام المزدوج أشدها في قطاعات الصناعة، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والزراعة.

ويساهم قطاع الزراعة إسهاما كبيرا في الأمن الغذائي الفلسطيني، ولكن القيود المفروضة على السلع ذات الاستخدام المزدوج تسببت في تقليص تركيز المواد الكيماوية الفعالة في الأسمدة، وهو ما جعلها أقل فاعلية حسب تقرير البنك الدولي.

صدمة اقتصادية غير مسبوقة للاقتصاد الفلسطيني

ويواجه الاقتصاد الفلسطيني صدمة اقتصادية غير مسبوقة، تصاعدت حدتها بعد أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بفعل العدوان الإسرائيلي على غزة ومن المتوقع أن يصل يسجل الانكماش الاقتصادي 10% مع نهاية العام الجاري.

المصدر: وفا


2024-07-11 || 11:01






مختارات


سانشيز يدعو الغرب لعدم الكيل بمكيالين بحربيْ أوكرانيا والقطاع

الإحصاء: 14.8 مليون فلسطيني في العالم حتى منتصف 2024

كوبا أميركا.. كولومبيا تتأهل للنهائي المرتقب مع الأرجنتين

الهيئة: إهمال طبي متعمد بحق دراج وشماسنة في عوفر

تفاصيل مراحل صفقة تبادل الأسرى المحتملة بالقطاع

اعتقال مواطن ونجله من مدينة رام الله

البيت الأبيض: تفاؤل حذر تجاه محادثات القطاع

اليوم الـ279: قصف يستهدف عدة مناطق في القطاع

نابلس: إصابة 4 مواطنين واعتقال 5 آخرين

بلدية نابلس: جدول توزيع المياه

وين أروح بنابلس؟

2024 07

يكون الجو حاراً إلى شديد الحرارة، ويطرأ انخفاض طفيف على درجات الحرارة مع بقائها أعلى من المعدل بحدود 3 درجات مئوية، وتتراوح في نابلس بين 33 نهاراً و23 ليلاً.

33/ 23

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.62 5.11 3.93