1. ضبط 274 شريحة إسرائيلية ممنوعة في نابلس
  2. ارتفاع على درحات الحرارة
  3. تحسن ملحوظ على صحة عبير الأغبر
  4. هل يصيب الصداع النصفي النساء أكثر من الرجال؟
  5. بيرزيت.. مطالبة بإقالة باسم خوري بعد مؤتمر تل أبيب
  6. قرارات مجلس الوزراء
  7. 7 إصابات بحادث سير شمال نابلس
  8. تكليف لجنة وزارية بمتابعة إضراب الأطباء
  9. قلقيلية.. تصاريح البحث عن عمل
  10. قلقيلية.. المرفوضون من نيل تصاريح عمل
  11. جدول مباريات دوري الدرجة الأولى
  12. فصل الكهرباء 5 ساعات في نابلس
  13. نقابة الطب المخبري تحدد موعد حلف اليمين
  14. بلدية عنبتا وخضوري توقعان اتفاقية لتدوير النفايات العضوية
  15. طولكرم.. معرض فلسطين للعلوم والتكنولوجيا
  16. إتلاف 31 مركبة غير قانونية بنابلس
  17. أنواع وكيفية استخدام غسول الفم المناسب
  18. دعوة لمراجعة عيادة عوريف
  19. الكفريات.. اعتماد مشروع الطرق الرابطة
  20. كتب جديدة في مكتبة بلدية نابلس

لماذا يمكنك أن تكون سعيداً بعد الانفصال أيضاً!

الانفصال عن الزوج أو الحبيب يمكنه أن يتسبب في الكثير من الألم، لكنه في نفس الوقت يمكن أن يكون مصدرا للسعادة. أشخاص من دول مختلفة يتحدثون عن تجربتهم بعد الانفصال وكيف تغيرت مشاعرهم وأولوياتهم في الحياة.


اقترب الموعد الرسمي للاحتفال بعيد الحب في شهر فبراير/ شباط من كل عام، وإن كان هذا الاحتفال يجلب السعادة للبعض، فهو يتسبب بالمقابل في شعور البعض الآخر بالحزن لعدم ارتباطهم أو بسبب مرورهم مؤخرا بتجربة انفصال.

عدد من الأشخاص حول العالم قرروا مشاركة تجربتهم بعد الانفصال، حيث قام الموقع الخاص بتطبيق Whisper، والذي يقوم مستخدموه بمشاركة أفكارهم عن موضوعات مختلفة، بجمع الأسباب التي ذكرها المستخدمون لرضاهم بوضعهم بدون شريك. ونقل موقع صحيفة الديلي ميل البريطانية عدد من الإجابات التي جاءت على الموقع.


اتفق غالبية المشاركين على أن قدرتهم على الاعتناء بأنفسهم دون الحاجة إلى الشعور بالقلق بسبب شخص آخر ومشاعره واحتياجاته وارتباطاته، هي من أهم مزايا العيش بدون شريك. 

ومن أول الأسباب التي ذكرها مستخدمو التطبيق هي القدرة على السفر والتنقل من مدينة إلى أخرى بدون عائق الارتباط بشخص يمكنه أن يحد من حركتهم لعدم رغبته في التنقل، وهو ما يتيح لبعض الأشخاص القدرة على اكتشاف العالم، فضلا عن القدرة على التركيز على محاولة تحقيق أهدافهم وطموحاتهم العملية. 

سبب آخر قد يلقى قبولا من الكثيرين وهو عدم الحاجة إلى تحمل مسؤولية إطعام والاعتناء بشخص آخر، وعدم الحاجة إلى امتلاك ما يكفي من الطاقة لاستضافة شخص أو الحديث معه بعد يوم طويل ومرهق في العمل.

وبينما قد يعتقد غير المرتبطين أن حياتهم تنقصها الرومانسية، ذكر البعض عبر التطبيق، أنه مع مرور الوقت يؤدي الارتباط في واقع الأمر إلى تلاشي المشاعر الرومانسية بما جعلهم يفضلون الانفصال عن الاستمرار في علاقة بدون مشاعر.

واتسمت إجابات عدد من مستخدمي التطبيق بكونها أكثر مرحا، إذ اعتبروا امتلاكهم لسرير واسع دون الاضطرار لمشاركته مع شخص آخر من أهم مميزات الانفصال من وجهة نظرهم، كما ذكر البعض قدرتهم على توفير الكثير من المال لعدم اضطرارهم شراء الكثير من الهدايا طوال الوقت.

ولكن لعل الإجابة التي يمكنها تلخيص الأمر هو ما ذكره واحد من المستخدمين حيث أكد على أن الارتباط بشخص مناسب يمكنه أن يكون من أجمل ما يحدث للمرء، إلا أن البقاء وحدك دون ارتباط هام أيضا، لأنه يعني أن الأولوية ستكون لنفسك وليس لشخص أخر.     

بالتعاون مع دويتشه فيله


2020-01-19 || 22:06






مختارات


نابلس.. مسابقة معمارية لتصميم دوار الحرية

خنازير تأكل صاحبها في مزرعة بولندية!

طولكرم.. ورشة المرأة والمشاركة السياسية

إرشادات الشرطة للسائقين أثناء المنخفض

أبو جيش: الحد الأدنى للأجور لا يكفي العامل الفلسطيني

وظائف شاغرة بجامعة خضوري

وين أروح بنابلس؟

2020 02

يكون الجو غائماً جزئياً ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 17 نهاراً و8 ليلاً.

8/17

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.42 4.83 3.70