1. قرارات مجلس التنظيم والأبنية بقلقيلية
  2. قرارات مجلس بلدي الكفريات
  3. فلسطين تفوز بمسابقة الذكاء الاصطناعي العالمية
  4. الصحة: 498 إصابة جديدة بكورونا
  5. الدفاع المدني: 57 حادث حريق وإنقاذ
  6. 85 إصابة كورونا.. المحافظ يغلق اللبن الشرقية
  7. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  8. قلقيلية.. تسجيل 4 إصابات جديدة بكورونا
  9. وفاة جديدة بكورونا في نابلس
  10. طولكرم.. العيادات المناوبة في أصدقاء المريض
  11. دعوة لمراجعة عيادة تلفيت
  12. جدول توزيع المياه في عصيرة الشمالية
  13. جدول توزيع المياه في نابلس
  14. الصحة: وفاة جديدة بكورونا
  15. أسعار صرف العملات
  16. وفاة شاب من نابلس غرقاً في بحر يافا
  17. ارتفاع على درجات الحرارة
  18. 14 وفاة جديدة بكورونا في إسرائيل
  19. 30 إصابة جديدة بكورونا في الجاليات الفلسطينية
  20. بايرن يواجه برشلونة في دوري الأبطال

فك الشيفرة الجينية لسم الأفاعي

تمكن باحثون مؤخرا من فك الشيفرة الجينية لسم الأفاعي. ويأملون أن يساعد ذلك في تطوير عقاقير صناعية مضادة لسموم الأفاعي ولمعالجة أمراض أخرى مختلفة. لكن كيف نجح الباحثون في فك هذه الشيفرة الجينية؟


يتعرض ملايين الناس حول العالم للدغات الأفاعي سنويا، يموت أكثر من 100 ألف منهم بسبب سم الأفاعي، وفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية. في حين يصاب ما يصل إلى 500 ألف آخرين بأضرار دائمة، مثل فقدان البصر أو بتر الأعضاء، لعدم توفر الترياق في معظم الأحيان، ولكن أيضا لأن تركيبة سموم الأفاعي غير معروفة.

ولمواجهة خطر الأفاعي ومعالجة ضحايا لدغاتها القاتلة، قام فريق من الباحثين الدوليين بتحليل سموم أفعى الكوبرا التي تعيش في مناطق جنوب آسيا معتمدين في ذلك على مجموعها الجيني. وأشار الباحثون في دراستهم التي نشروا نتائجها في العدد الحالي من مجلة "نيتشر جينتِكس" إلى أن أكثر حالات الوفيات الناجمة عن لدغات الأفاعي تقع في آسيا.

ثمن باهظ وتركيبة معقدة

لكن هناك مشكلة في التعامل مع سموم الأفاعي، وهي ارتفاع أسعار الترياق أو عدم توفره في كثير من الأحيان. ويتم تصنيع مثل هذه الأمصال في الوقت الحالي من خلال إعطاء الخيول، على سبيل المثال، سم الأفعى ثم فصل الأجسام المضادة من مصل دماء الخيول.

وهناك مشكلة أخرى تتمثل في عدم معرفة الخبراء المعنيين حتى الآن الكثير عن التركيبة الدقيقة للسموم، تلك التركيبة التي تتنوع حتى داخل النوع الواحد من الأفاعي. ولمواجهة هذه المشكلة قام الباحثون من خلال هذه الدراسة في فك شيفرة المجموع الجيني للكوبرا الهندية، مركزين خلال ذلك على الجينات ذات الصلة بغدد السموم، حيث يلحق مزيج السموم الذي يتكون في هذه الغدد، أضرارا بالأعصاب والخلايا والأنسجة والقلب والصفائح الدموية، على سبيل المثال لا الحصر.

كما يأمل الباحثون أن تؤدي هذه المعلومات لتطوير عقاقير جديدة من بينها مسكنات أو عقاقير مخفضة لضغط الدم، "حيث ستجعل المجاميع الجينية الفائقة للأفاعي السامة من الممكن تطوير دليل توضيحي شامل للجينات السمية التي تفرزها الغدد المسؤولة عن إنتاج السموم، والتي يمكن استغلالها في تطوير أمصال صناعية مضادة أو تركيبات بعينها".

ويرجح الباحثون أن تكون الجينات السمية التي عثروا عليها هي المسؤولة عن التسبب في نطاق واسع من الأعراض، من بينها اضطرابات في القلب والدورة الدموية والإصابة بشلل العضلات والغثيان واضطرابات بصرية وإحداث آثار واسعة في الجسم، مثل حالات النزيف".


2020-01-10 || 16:48






مختارات


أسعار صرف العملات

الصيدليات المناوبة في نابلس

الصيدليات المناوبة في طولكرم

الصيدليات المناوبة في قرى نابلس

جدول توزيع المياه في نابلس

مطلوب سكرتيرة في جنين

وظائف في شركة الجبريني لمنتجات الألبان

مطلوب محاسبة في الخليل

وظائف شاغرة في شركة ريتش فاست دايننج

مطلوب مهندس تشغيل وصيانة

مطلوب محاسب في طولكرم

المنخفض ينحسر وتبقى الأجواء الباردة

فعاليات تصعيدية لمهندسي القطاع العام والبلديات

وظيفة في مجال التصميم والتسويق الإلكتروني

مطلوب مشرفة على سكن طالبات بنابلس

هيئة الأسرى تستنكر إحراق سيارة زوجة أسير

وظيفة شاغرة في جامعة بيرزيت

سماء فلسطين تشهد أول خسوف في 2020

وين أروح بنابلس؟

2020 08

يكون الجو حاراً إلى شديد الحرارة ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 33 نهاراً و22 ليلاً.

22/33

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.40 4.79 4.02