1. الأيام البيض من شعبان.. الإفتاء توضح موعدها وفضلها
  2. جنوب إفريقيا: الدولُ القوية تفلت من العقاب حتى ولو...
  3. نتنياهو يطرح خطته الخاصة باليوم التالي للحرب
  4. مصادر: كل ما أشيع بشأن تقدم المفاوضات غير حقيقي
  5. أسعار صرف العملات
  6. اليوم الـ140 للحرب على القطاع
  7. البنك الدولي: القطاع خسر أكثر من 80% من اقتصاده
  8. مستوطنون يحرقون مركبة في بورين جنوب نابلس
  9. بلدية نابلس: جدول توزيع المياه
  10. أسباب الاستيقاظ ليلا وكيفية التخلص منه
  11. مفوض الأونروا: وصلنا إلى "نقطة الانهيار"
  12. إصابة شاب في مخيم الجلزون شمال رام الله
  13. اقتحام قرى شمال شرق جنين
  14. اقتحام مدينة نابلس
  15. اعتقال مواطنين من طولكرم
  16. ارتقاء طفل متأثراً بإصابته في جنين
  17. الطقس: ارتفاع على درجات الحرارة
  18. وفاة رضيعة في بيت فوريك
  19. ارتقاء 40 مواطناً في قصف وسط القطاع
  20. مستوطنون يطلقون النار داخل قرية الناقورة

نصائح الطهي والصحة: هل المقلاة الهوائية طريقة صحية للقلي؟

الأطعمة المقلية بالطرق التقليدية تحتوي عموماً على دهون أكثر من الأطعمة المحضرة باستخدام طرق طهي أخرى مثل القلاية الهوائية. ولكن ما مدى صحة الطهي باستخدام المقلاة الهوائية؟


في قلب  المطبخ حيث تتنوع أساليب الطهي، تصاعدت معركة النكهات والقرمشة بين القلي التقليدي والقلي بالهواء. هذا الجدل القديم الذي لا يزال يشغل الطهاة وعشاق الطعام على حد سواء. إذ إن هذه الطرق المختلفة في الطهي تقدم وجبات مقرمشة يحبها الكبار والصغار.

والمقالي الهوائية ما هي إلا فرن حراري صغير، صُمم لمحاكاة القلي التقليدي ولكن دون غمر الطعام في الزيت. إذ إنها تعمل عن طريق الدفع بالهواء الساخن حول الطعام، مما يسبب انتقالاً مكثفاً للحرارة. وفي حين أن للأطعمة المقلية سمعة سيئة صحياً، يتم الإعلان عن المقلاة الهوائية كطريقة صحية للاستمتاع بالأطعمة المقلية، وأصبحت المقالي الهوائية من أدوات المطبخ الشائعة.

إلى أي مدى الطهي باستخدام المقلاة الهوائية أمر صحي؟

بعض العلامات التجارية تدعي أن استخدام القلاية الهوائية بدلاً من القلي العميق يمكن أن يساعد في تقليل محتوى الدهون في الأطعمة بنسبة تصل إلى 75 في المائة.

هذا لأن القلايات الهوائية تتطلب كمية دهون أقل بكثير للطهي مقارنة بالقلايات العميقة التقليدية. في حين أن العديد من الوصفات للأطباق المقلية بعمق تتطلب استخدام ما يصل إلى 3 أكواب (750 مل) من الزيت، في حين تحتاج الأطعمة المقلية بالهواء فقط إلى حوالي ملعقة واحدة (15 مل).

دهون أقل

هذا يعني أن القلايات العميقة تستهلك من الزيت ما يصل إلى 50 مرة أكثر مقارنة بالقلايات الهوائية. على الرغم من أن الطعام لا يمتص كل هذا الزيت، إلا أن استخدام القلاية الهوائية يمكن أن يقلل بشكل كبير من المحتوى الكلي للدهون. بحسب ما نشره موقع (هيلث لاين) الأمريكي.

ويمكن أن يكون لهذا تأثير كبير على صحتك. تشير بعض الدراسات إلى أن تناول كميات أكبر من الدهون المستخرجة من الزيوت النباتية مرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والالتهابات على سبيل المثال.

تقليل المخاطر الصحية

كما ذكرت أخصائية التغذية توينسي آن سونيل من الهند، أن القلاية الهوائية تساهم في تقليل تكوين مادة "الأكريلاميد". إذ يمكن أن يؤدي القلي العميق عند درجات حرارة عالية إلى تكوين الأكريلاميد، وهو مركب ضار. ووفقا للوكالة الدولية لأبحاث السرطان، يرتبط الأكريلاميد ببعض أنواع السرطان، بما في ذلك سرطان بطانة الرحم والمبيض والبنكرياس والثدي والمريء. فيما يساعد القلي بالهواء عند درجات حرارة أقل في تقليل تكوين الأكريلاميد. بحسب ما نشره موقع (هيلث شوتس).

ولكن هذا لا يعني أن القلاية الهوائية خالية من المخاطر كلياً. إذ إن تعرض الأطعمة لدرجة حرارة عالية وبوقت قصير قد يؤدي إلى جفاف تلك الأطعمة وتقليل نسبة الألياف فيها أو حتى إلى احتراقها وتشكل طبقة متفحمة ضارة جداً.

فقط عند المقارنة مع القلي التقليدي فإن القلاية الهوائية أفضل صحياً. فهناك العديد من طرق الطهي الأخرى القادرة على إعداد أطعمة صحية وشهية في الوقت نفسه.

بالتعاون مع دويتشه فيله


2024-02-09 || 10:54






مختارات


اعتقال صحفي وثلاثة موطنين في طولكرم

اقتحام بيتا جنوب نابلس

اعتقال ثلاثة مواطنين شمال رام الله

الأمم المتحدة: التبرعات للقطاع ترتفع لـ887 مليون دولار

بايدن: الرد الإسرائيلي بغزة تجاوز الحد

غوغل تطلق "جيميناي" بديلاً من "بارد" للذكاء الاصطناعي

وين أروح بنابلس؟

2024 02

يكون الجو غائماً جزئياً إلى غائم ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، لتصبح أعلى من معدلها العام بقليل، وتتراوح في نابلس بين 18 نهاراً 10 ليلاً.

18/ 10

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.63 5.13 3.93