شريط الأخبار
تفاصيل رد الحركة الأخير للوسطاء من الضغط إلى الدعم.. هل يُنقذ هجوم إيران نتنياهو من الحصار؟ مستعمرون يقيمون بؤرة جديدة قرب نبع العوجا الرئيس يستقبل رئيس أساقفة نيويورك تقرير: بايدن ينصح نتنياهو بإلغاء ضربة إيران الرئيس الجزائري يستقبل رئيس الوزراء محمد مصطفى إصابة شاب خلال مواجهات قرب مخيم الجلزون تقرير: نتنياهو أرجأ موعداً كان مقررا لاجتياح رفح ما التبعات الاقتصادية المحتملة للتصعيد بين إسرائيل وإيران؟ مجموعة السبع تدين الهجوم الإيراني مصطفى يلتقي نظيره الجزائري الرجال يقولون "أنا أحبك" قبل النساء على خطى فرنسا.. الإمارات تؤسس"الفيلق الأجنبي" نقابة المحامين تعلن عن موعد امتحان القبول لدورة نيسان الحل السحري لمواجهة حساسية الطعام عند الأطفال إصابة شاب بالرصاص جنوب قلقيلية البيت الأبيض: أميركا لا تريد تصعيداً لأزمة الشرق الأوسط مستوطنون يحرقون غرفة زراعية في كفر الديك إصابتان بالرصاص في المزرعة الشرقية معظم بورصات الخليج تتراجع بعد الهجوم الإيراني
  1. تفاصيل رد الحركة الأخير للوسطاء
  2. من الضغط إلى الدعم.. هل يُنقذ هجوم إيران نتنياهو من الحصار؟
  3. مستعمرون يقيمون بؤرة جديدة قرب نبع العوجا
  4. الرئيس يستقبل رئيس أساقفة نيويورك
  5. تقرير: بايدن ينصح نتنياهو بإلغاء ضربة إيران
  6. الرئيس الجزائري يستقبل رئيس الوزراء محمد مصطفى
  7. إصابة شاب خلال مواجهات قرب مخيم الجلزون
  8. تقرير: نتنياهو أرجأ موعداً كان مقررا لاجتياح رفح
  9. ما التبعات الاقتصادية المحتملة للتصعيد بين إسرائيل وإيران؟
  10. مجموعة السبع تدين الهجوم الإيراني
  11. مصطفى يلتقي نظيره الجزائري
  12. الرجال يقولون "أنا أحبك" قبل النساء
  13. على خطى فرنسا.. الإمارات تؤسس"الفيلق الأجنبي"
  14. نقابة المحامين تعلن عن موعد امتحان القبول لدورة نيسان
  15. الحل السحري لمواجهة حساسية الطعام عند الأطفال
  16. إصابة شاب بالرصاص جنوب قلقيلية
  17. البيت الأبيض: أميركا لا تريد تصعيداً لأزمة الشرق الأوسط
  18. مستوطنون يحرقون غرفة زراعية في كفر الديك
  19. إصابتان بالرصاص في المزرعة الشرقية
  20. معظم بورصات الخليج تتراجع بعد الهجوم الإيراني

مجلس النواب الأمريكي: معاداة الصهيونية هي معاداة للسامية

مجلس النواب الأمريكي يقرر أن "معاداة الصهيونية هي معاداة للسامية"، بأغلبية 311 صوتاً مقابل 14 صوتاً.


صدق مجلس النواب الأمريكي، الثلاثاء 05.12.2023، بأغلبية 311 صوتا مقابل 14 صوتا (13 ديمقراطيا وجمهوري واحد) على قرار غير ملزم ينص على أن "معاداة الصهيونية هي معاداة للسامية".

والقرار، الذي قدمه النائبان الجمهوريان اليهوديان ماكس ميلر من ولاية أوهايو، وديفيد كوستوف من ولاية تينيسي، "يدين بشدة" جميع أشكال معاداة السامية، ويؤكد دعم مجلس النواب القوي للجالية اليهودية في الولايات المتحدة وفي جميع أنحاء العالم في أعقاب "تصاعد الخطاب والإجراءات المعادية للسامية" التي أثارتها الحرب بين إسرائيل وحماس، والتي بدأت عندما هاجمت حماس إسرائيل في 7 أكتوبر.

وينص القرار "بوضوح وحزم" على أن معاداة الصهيونية هي معاداة للسامية.

وصوت 92 من الديمقراطيين بـ حاضر ما يعني عمليا الامتناع عن التصويت، وذلك بعد أن حث ثلاثة ديمقراطيين يهود بارزين أعضاء المجلس على القيام بذلك، ووصفوا التشريع بأنه "أحدث محاولة غير جادة من جانب الجمهوريين لاستخدام الألم اليهودي والمشكلة الخطيرة المتمثلة في معاداة السامية كسلاح لتسجيل نقاط سياسية رخيصة".

ورفض كوستوف التلميح إلى أن الإجراء الذي اتخذه كان سياسيا، واتهم بدلا من ذلك الديمقراطيين بتبني آراء معادية لليهود، وقال: "لقد رأينا أعضاء في هذه الهيئة ذاتها يكررون خطابا معاديا للسامية بشكل صارخ وينشرون الأكاذيب حول إسرائيل وحقها في الوجود.. دعوني أكون واضحا تماما، مثل هذه الكراهية ليس لها مكان في قاعات الكونغرس، ولا في خطابنا الوطني".


وفي الأسابيع الأخيرة، اتهم الجمهوريون وعدد من الديمقراطيين بعض الديمقراطيين اليساريين باستخدام لغة معادية للسامية. في الشهر الماضي، انتقد مجلس النواب النائبة رشيدة طليب، الديمقراطية من ميشيغان، لترويجها لشعار مؤيد للفلسطينيين، "من النهر إلى البحر"، والذي يعتبر الكثيرون أنه يدعو إلى تدمير دولة إسرائيل.

من جانبه، قال النائب جيرولد نادلر، الديمقراطي عن نيويورك والعضو اليهودي الأطول خدمة في مجلس النواب، في خطاب ألقاه أمام المجلس: "بموجب هذا القرار، فإن أولئك الذين يحبون إسرائيل بشدة ولكنهم ينتقدون بعض مناهجها السياسية يمكن اعتبارهم مناهضين للصهيونية.. هذا يمكن أن يجعل كل عضو يهودي ديمقراطي في هذه الهيئة، لأنهم جميعا انتقدوا حزمة الإصلاح القضائي الإسرائيلي الأخيرة، معاديين للسامية بحكم الأمر الواقع. هل يمكن أن يكون هذا نية المؤلف؟"


وتابع نادلر: "دعوني أكون واضحا بشكل لا لبس فيه: معظم معاداة الصهيونية، خاصة في هذه اللحظة، تعاني من مشكلة معاداة السامية الحقيقية.. لكن لا يمكننا أن نقول بشكل عادل أن أحدهما يساوي الآخر".

ووصف نادلر الخطلب الذي يساوي معاداة الصهيونية بمعاداة للسامية، بأنه "إما مخادع فكريا أو مجرد خطأ من الناحية الواقعية"، وقال: "إذا كان مؤلفو القرار على دراية بالتاريخ والثقافة اليهودية، فيجب أن يعرفوا عن معاداة الصهيونية اليهودية التي كانت، ولا تزال، ليست معادية للسامية بشكل صريح".

وأضاف: "يتجاهل هذا القرار حقيقة أنه حتى اليوم، يعتنق بعض المجتمعات اليهودية الحسيدية الأرثوذكسية – ساتمار في نيويورك وغيرها – بالإضافة إلى أتباع الحركة العمالية اليهودية قبل الدولة، وجهات نظر تتعارض مع المفهوم الصهيوني الحديث".

المصدر: وسائل إعلام إسرائيلية وأمريكية/ RT


2023-12-06 || 10:22






مختارات


قرارات الحكم المحلي في نابلس

حارس نتنياهو يفتش رئيس الأركان

الصحة العالمية: وضع غزة الأحلك في تاريخ البشرية

أسعار صرف العملات

أبرز عناوين الصحف الفلسطينية

جنين: إصابات واعتقالات وتدمير للبنية التحتية

اعتقال 4 مواطنين من نابلس

ارتقاء شاب وفتى من الفارعة وطمون

اعتقال مواطن ونجله من قلقيلية

إلغاء تأشيرة مسؤولة أممية لعدم إدانتها أحداث أكتوبر

الحرب تدخل شهرها الثالث

ارتقاء شاب من طولكرم متاثراً بإصابته

وين أروح بنابلس؟

2024 04

يكون الجو غائماً جزئياً إلى صاف ولطيفاً نهاراً بارداً نسبياً إلى بارد ليلاً خاصة فوق المناطق الجبلية، ولا يطرأ تغير يذكر على درجات الحرارة لتبقى حول معدلها السنوي العام، وتتراوح في نابلس بين 22 نهاراً و11 ليلاً.

22/ 11

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.77 5.32 4.02