1. بلدية جنين: جدول توزيع المياه
  2. هدم بيوت بلاستيكية وبركسات في عقربا
  3. الشركات المُدرجة تفصح عن بياناتها المالية حتى الرُبع الثالث
  4. بريطانيا: إنفلونزا الطيور تفتك بنصف ديوك الكريسماس
  5. أول طاقم تحكيم نسائي يقود مباريات كأس العالم للرجال
  6. لهذا لا يعتبر الموز الفاكهة المناسبة للشتاء
  7. كمية الأمطار الهاطلة على نابلس
  8. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية
  9. السعودية.. إنشاء أكبر محطة طاقة شمسية بالشرق الأوسط
  10. أسعار الذهب والفضة
  11. زلزال يضرب فنزويلا
  12. كيف يساعد الذكاء الاصطناعي بتحليل تمثيل النساء في الأخبار؟
  13. سحب حمص وطحينية إسرائيلية لاحتوائها على بكتيريا
  14. اعتقال شاب جنوب جنين
  15. اعتقال مواطن جنوب نابلس
  16. اعتقال 3 مواطنين من عنبتا
  17. تساقط الشعر علامة تحذيرية لنقص فيتامين هام بالجسم
  18. طولكرم: ضبط 750 كيلو مسحوق غسيل مخالف
  19. بلدية نابلس: جدول توزيع المياه
  20. أسعار صرف العملات

تحذيرات من ارتفاع أسعار القمح

على خلفية الوضع في أوكرانيا، فإن إمدادات القمح العالمية نقصت بنسبة 30% بسبب عزل روسيا وأوكرانيا عن السوق، ومن المتوقع أن تصبح دول شمال إفريقيا والشرق الأوسط أكثر عرضة للمجاعة.


خرجت أسعار القمح في العالم عن السيطرة في الأسابيع الأخيرة على خلفية الوضع في أوكرانيا، ما يهدد بالمجاعة في مناطق عدّة بالعالم.

ولفت المحلل كارستين فريتش إلى أن حصة روسيا وأوكرانيا من إمدادات القمح العالمية تصل إلى 30%، والآن هذان البلدان معزولان عن السوق العالمية، حسب صحيفة "Deutsche Wirtschafts Nachrichten" الألمانية.

وكتب فريتش: "يرتفع سعر القمح أكثر من أي وقت مضى، وأزمة الجوع تلوح في الأفق في العديد من البلدان".

دول شمال إفريقيا والشرق الأوسط أكثر عرضة للمجاعة

ويعتبر الخبير أنه في الوضع الحالي، فإن دول شمال إفريقيا والشرق الأوسط، أكبر مستوردي الحبوب، ستكون الأكثر عرضة لخطر المجاعة.

كما سيؤدي انخفاض احتياطيات أكبر مصدري القمح وهم الاتحاد الأوروبي وروسيا والولايات المتحدة وكندا وأوكرانيا والأرجنتين وأستراليا وكازاخستان، إلى تفاقم أزمة الإمدادات.

احتياطات العالم من القمح لن تكفي لـ3 أسابيع

وأشار إلى أن احتياطيات هذه الدول عند أدنى مستوى لها منذ تسع سنوات وتبلغ 57 مليون طن، وتكفي العالم لمدة 27 يوما، ولكن بدون احتياطيات روسيا وأوكرانيا، لن تكفي لأكثر من ثلاثة أسابيع.

وأشار إلى أنه في نوفمبر 2016 كان سعر طن القمح 113 يورو، وفي أبريل 2021 وصل إلى 165 يورو، وفي نوفمبر ارتفع إلى 278 يورو، وما زال مستمرا في الصعود.

وكشف عن أهمية الصين في سوق القمح حيث تقدر احتياطياتها بنحو 131 مليون طن، لكن من المستحيل التحقق من ذلك، لأن بكين تعتبر هذه البيانات مهمة من الناحية الإستراتيجية.

وتضاعفت أسعار القمح في أوروبا على مدى العامين الماضيين، بينما تضاعفت 2.5 مرة في الولايات المتحدة.

المصدر: نوفوستي/ RT


2022-03-07 || 09:12






مختارات


بدء استئناف حكم تبرئة الخليفي من تهم فساد

دعس شاب في مواجهات بزاريا

ارتقاء فتى في أبو ديس

انخفاض ملموس وزخات متفرقة

بلدية نابلس: جدول توزيع المياه

أسعار صرف العملات

إيطاليا تصادر عقارات ويخوت لأثرياء الروس

جولة في البلدة القديمة بنابلس

وزارة النقل: منح شركات حافلات للنقل الخاص

التعليم العالي: منح دراسية في فنزويلا

بينيت يطلق وساطة في النزاع الروسي الأوكراني

بدء التسجيل لامتحان التوجيهي في السجون

وين أروح بنابلس؟

2022 11

يكون الجو غائماً جزئيا ولا يطرأ تغير يذكر على درجات الحرارة، لتبقى أدنى من معدلها السنوي العام بقليل، وتتراوح في نابلس بين 19 نهاراً و12 ليلاً.

12/19

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.43 4.83 3.55