1. نابلس.. اجتماع لرؤساء لجان تصحيح التوجيهي
  2. الصحة: 3 وفيات و138 إصابة جديدة بكورونا
  3. الدفاع المدني: احتراق أكثر من 260 شجرة بيوم
  4. اشتية: تشكيل لجنة تحقيق في قضية اللقاحات
  5. 3 أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام
  6. دعوات لتنظيم مسيرات رداً على استفزازات المستوطنين
  7. مواصلة إغلاق بوابة عزون لليوم السادس
  8. إسرائيل ترجئ التصويت على منع لم الشمل
  9. جدول توزيع المياه في روجيب
  10. علار.. بدء التسجيل للمخيم الصيفي
  11. أسعار الخضار والفواكه في نابلس
  12. 48 يوماً على إضراب الأسير أبو عطوان
  13. خضوري.. مواعيد التسجيل لامتحان الشامل
  14. الشيخ: سلسلة تسهيلات على معابر غزة
  15. بلدية قبلان.. تحديث البيانات لأصحاب المحلات والحرف
  16. كورونا عالمياً: 3 ملايين و882 ألف وفاة
  17. اعتقال مواطن وزوجته من طولكرم
  18. بيت دجن تتبنى أسلوب "الإرباك الليلي"
  19. أسعار الذهب والفضة
  20. بيتا: 21 إصابة خلال مواجهات "الإرباك الليلي"

إنجازات هيئة مكافحة الفساد

هيئة مكافحة الفساد تحقق إنجازات في هذا المجال على أكثر من مستوى، وتستهدف 5257 طالباً وطالبة من خلال التسجيل لمساقات مكافحة الفساد، وتنفذ أنشطة لـ228 مواطناً ومواطنة.


نجحت هيئة مكافحة الفساد في إطار مشاركتها في التقرير الخاص بسير التقدم على تنفيذ أهداف التنمية المستدامة للعام 2020، الهدف 16 (السلام، العدل، المؤسسات القوية) في تحقيق إنجازات في هذا المجال على أكثر من مستوى بما فيها تنفيذ التدخلات والأنشطة المنفذة لتحقيق الغاية 16.5 الحد بدرجة كبيرة من الفساد والرشوة بجميع أشكالهما، والتي سعت إلى رفع الوعي.

وتم التطرق إلى موضوع الرشوة كأحد أشكال جرائم الفساد خلال العام 2020، وتم استهداف 5257 طالبا وطالبة من خلال التسجيل لمساقات مكافحة الفساد، ومشاركة 650 مشارك ومشاركة في المؤتمر الدولي الثاني بعنوان النزاهة والشفافية والمساءلة بين النظرية والتطبيق، في حين وصل عدد المواطنين الذين تم استهدافهم في هذا الأنشطة إلى 228 مواطنا ومواطنة.

إنشاء مؤسسات فعالة وشفافة

وأما على مستوى التدخلات والأنشطة المنفذة لتحقيق الغاية 16.6: إنشاء مؤسسات فعالة وشفافة وخاضعة للمساءلة على جميع المستويات، فقد عملت الهيئة على عمليات التخطيط الإستراتيجي على المستوى القطاعي، حيث أطلقت وعملت على إعادة النظر بالإستراتيجيات القطاعية التي تم تحضيرها سابقاً بما في ذلك، التوجهات الإستراتيجية النسوية لمكافحة الفساد في فلسطين من خلال دعوة الشركاء وزارة شؤون المرأة وجمعية المرأة العاملة للتنمية لمناقشة اقتراح قدمته الهيئة لمراجعة الوثيقة ودمج المؤسسات المعنية في التنفيذ من خلال دمج الإستراتيجية في الخطط السنوية لهذه المؤسسات، التوجهات الإستراتيجية الشبابية.

وسيتم تقديم مقترح لوضع خطة تنفيذية لها، إضافة إلى الإستراتيجية الإعلامية التي تم تعديلها واعتمادها، وتمت المتابعة لمناقشة آلية تنفيذها، وجرى تنظيم عدة لقاءات مع الجهات الإعلامية لإخراج الإستراتيجية.

وعلى نفس الصعيد، تم الانتهاء من التوجهات الإستراتيجية في القطاع الرياضي وتحضير مسودة الوثيقة بالتعاون مع المجلس الأعلى للشباب والرياضة واللجنة الأولمبية، وبمشاركة فاعله لجميع ذوي الشأن على مستوى الاتحادات الرياضية والأندية حيث تجري عملية مراجعتها واعتمادها.

التدابير الوقائية

وعلى مستوى مجموعة من الدراسات التي تتعلق بالتدابير الوقائية، فقد أنجزت الهيئة على ضوء قرار مجلس الوزراء رقم (10) لسنة 2019 الخاص بنظام الهدايا، ونظام الإفصاح عن تضارب المصالح رقم (1) لسنة 2020، الذي نشر في الجريدة الرسمية بتاريخ 27/2/2020، تم تشكيل لجنة من طاقم الهيئة بهدف اعداد أدلة لنظامي الهدايا وتضارب المصالح، بالشراكة مع مركز جنيف لحوكمة قطاع الأمن (DCAF)، كما تم إعداد أدلة استرشادية لنظامي الهدايا والإفصاح عن تضارب المصالح، حيث تشكل هذه الأدلة توجيهات إرشادية للخاضعين لأحكام النظامين من حيث التطرق لمواد النظامين وشرحها وعرض ما تنص عليه مدونه سلوك وأخلاقيات الوظيفة العامة بخصوص النظامين، وعرض بعض الخبرات الدولية بالخصوص.

دراسة مخاطر الفساد

وعلى  صعيد دراسات مخاطر الفساد، فقد عملت الهيئة على إعداد دراسة تعزيز تدابير النزاهة والحوكمة في سلطة الأراضي، وقد تم فيها تسليط الضوء على مخاطر الفساد في سلطة الأراضي، من خلال رصد المخاطر المتعلقة بعملها ووضع خطة لمجابهتها بهدف الحد من الفساد الذي قد يحدث في هذه المؤسسة وتعزيز الإجراءات الوقائية فيها، والعمل على رفع مستوى جودة الخدمة المقدمة للمواطنين بهدف حماية ممتلكاتهم وأراضيهم، وقد تم إطلاق الدراسة بتاريخ 15/9/2020.

وكما تواصل الهيئة وبالشراكة مع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية من أجل إعداد دراسة لتعزيز تدابير النزاهة والحوكمة في الوزارة، من خلال التركيز على جانبين (إنفاذ القانون والوقاية من الفساد)، حيث تسعى الدراسة إلى تحديد المخاطر المُحتملة وإيجاد الحلول المناسبة لها، بهدف تحصين الوزارة من الفساد المحتمل وإيجاد بيئة عمل محصنة ورافضة للفساد تقوم على أسس النزاهة والشفافية، علماً أن الدراسة تناولت إدارتين فقط من الوزارة وهما الإدارة العامة للأملاك الوقفية والإدارة العامة للحج والعمرة.

مسودة دراسة لتعزيز النزاهة والحوكمة في وزارة العدل

وفي الإطار ذاته تعمل الهيئة على إنجاز مسودة دراسة بعنوان تعزيز تدابير النزاهة والحوكمة في وزارة العدل، حيث استهدفت الدراسة (الإدارة العامة للسجل العدلي، والإدارة العامة للطب العدلي والعمل الجنائي، الإدارة العامة للشؤون المهنية والوسائل البديلة لحل المنازعات)، كما تم إطلاق دراسة حول سياسة الرقابة الداخلية في الهيئات المحلية بالتعاون بين هيئة مكافحة الفساد ووزارة الحكم المحلي والتعاون الألماني GIZ، والتي ستقدم مقترحات للحد من الفساد والرشوة في الهيئات المحلية.

كما قامت الهيئة وبالتنسيق مع الأكاديمية الفلسطينية لتعزيز النزاهة "نزاهة"، وفي إطار تعزيز التدابير الوقائية من الفساد في المؤسسات الفلسطينية التي تدير شأناً عاما، بإنجاز "دليل أدوات تقييم كيفية إدارة مخاطر الفساد في القطاع العام الفلسطيني"، بهدف وضع مؤشرات وأدوات تقييم مخاطر الفساد داخل مؤسسات القطاع العام تحصن المؤسسة من مخاطر الفساد فيها وتجنب ارتكاب الفساد داخلها.

مكافحة الرشوة

كما تعمل الهيئة على بناء نظام لإدارة الجودة ومكافحة الرشوة وإدارة المخاطر داخل الهيئة... وانسجاماً مع الإستراتيجية عبر القطاعية لمكافحة الفساد واستناداً لمذكرة التفاهم الموقعة بين كل من مؤسسة المواصفات والمقاييس وهيئة مكافحة الفساد في العام 2019، وكطرف ثالث شركة جو جلوبال المختصة بإدارة المخاطر، تم إطلاق نظام إدارة الجودة ومكافحة الرشوة في هيئة مكافحة الفساد، لبناء نظام متكامل لمتطلبات نظام إدارة الجودة 9001 ISO ومكافحة الرشوة 37001 ISO وذلك لتعزيز الإجراءات والتدابير الواجب اتباعها وتطويرها من أجل حوكمة وتحسين جودة الخدمات التي تقدمها هيئة مكافحة الفساد، بالإضافة الى تحديد المخاطر والإجراءات الوقائية اللازمة لمنع احتمالات حدوث الرشوة في الهيئة.

تدفقات الأموال والأسلحة غير المشروعة

التحديات المتعلقة بالغاية 16.4: الحد بقدر كبير من التدفقات غير المشروعة للأموال والأسلحة وتعزيز استرداد الأصول المسروقة واعادتها ومكافحة جميع اشكال الجريمة المنظمة بحلول عام 2030.

أدى تطور العقل الاجرامي لدى مرتكبي جرائم الفساد الى افراز ما بات يطلق عليه بالجرائم العابرة للحدود، ويعتبر هذا النوع من الجرائم معقدة التركيب إذا ما تمكن ونجح مرتكبيها من تهريب الأموال التي تحصلوا عليها من جرائمهم خارج أراضي الدولة، ويعتبر تفعيل العلاقة مع الدول العربية والصديقة، ذو اهمية بالنسبة لفلسطين لاسيما بمجال انفاذ القانون، سيما وان تسليم المجرمين واسترداد المتحصلات الجرمية يعتبر من القضايا الشائكة التي يتسم تنفيذها بالضعف على المستوى الدولي. وفي فلسطين يزداد الامر تعقيداً بالنظر الى انتقاص الولاية القضائية الفلسطينية الناجم عن الاحتلال الاسرائيلي الذي ما زال يطبق سيطرته على المعابر الحدودية، الى جانب الحاجة لبعض التشريعات الجزائية المحلية ذات العلاقة بالتعاون القضائي الذي يشكل تحدياً للسلطات المختصة بتنفيذ القانون في سعيها لإبرام اتفاقيات تعاون دولي بهذا المجال.

تحديات الغاية للحد من الفساد والرشوة

وعلى مستوى تحديات الغاية 16.5: المتعلقة بالحد بدرجة كبيرة من الفساد والرشوة بجميع أشكالهما، فان هناك مجموعة من التحديات، تتمثل في غياب السياسات الداعمة لتطبيق مبادئ الشفافية وتلك الملزمة بتبني قيم النزاهة والخضوع للمساءلة، قصور في دور الجهات الرقابية ذات العلاقة كوحدات الرقابة الداخلية ودوائر التدقيق والتفتيش المالي، محدودية الدور المجتمعي والاعلامي في مساءلة المؤسسات الخدماتية، وعدم وجود أنظمة متابعة وتقييم على الخطط القطاعية وخطط المؤسسات والوزارات وضعف أنظمة المعلومات حول أداء المؤسسات، قلة الوعي والمعرفة فيما يخص الجوانب المختلفة لمنظومة النزاهة ومكافحة الفساد والعقوبات، واهمية تطوير وتفعيل آليات متابعة الشكاوى، وضعف في متابعة وتقييم مدى التقيد بمدونات السلوك، عدم اكتمال بعض التشريعات المنظمة لدور عدد من المؤسسات بالقطاعات المختلفة، ضعف تطبيق نظام رقم (10) لسنة 2019 الخاص بالهدايا ونظام رقم (1) لسنة 2020 الخاص بالإفصاح عن تضارب المصالح.

تحديات قانون الحق في الحصول على المعلومات

وفيما يتعلق بتحديات على مستوى قانون الحق في الحصول على المعلومات، فإن هنالك مجموعة من التحديات تقف عقبة في وجه غصدار قانون حق الحصول على معلومات ومنها أن مؤسسات دولة فلسطين لا تعمل ضمن أنظمة واضحة لأرشفة وحفظ المعلومات بصورة تمكن طالبي المعلومات من الحصول عليها في وقت قصير وهذا الأمر سيشكل عائقاً تقنياً تطبيقياً أمام نجاح تجربة فلسطين في إقرار قانون لحق الحصول على المعلومات.

لذا يتوجب على الجهات المعنية إجراء مراجعة دقيقة لمشروع قانون حق الحصول على المعلومات تقوم على أساس إجراء مقارنات مع أهم القوانين الفلسطينية التي يمكن أن تشكل عائقاً وتضارباً لحق الحصول على المعلومات.


المصدر: هيئة مكافحة الفساد


2021-05-10 || 14:22






مختارات


رسمياً.. انتهاء إضراب الأطباء

توزيع الطحين الخاص بمرضى حساسية القمح

اشتية: نناقش أوضاع القدس

الكيلة: منع إسعاف المصابين في الأقصى جريمة!

وزارة الصحة تصدر تنويهات حول آفات الصيف

التربية تحدد موعد اختبار التوظيف

إغلاق العيادة الطبية في الأقصى لمنع علاج المصابين

مستوطن يدعس عدداً من المقدسيين قرب باب الأسباط

منع الطواقم الطبية في القدس من تقديم الإسعافات

وين أروح بنابلس؟

2021 06

يكون الجو حاراً نسبياً ويطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 30 نهاراً و18 ليلاً.

18/30

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.26 4.60 3.87