1. مطالب دواوين العائلات النابلسية من الشرطة
  2. الصحة تمنع تداول أدوية تحتوي على "رانيتيدين"
  3. خضوري.. أول جامعة تفتتح مختبراً للجرائم الإلكترونية
  4. محافظ نابلس يدعو لوقف إطلاق النار في المناسبات
  5. تنويه من الارتباط المدني في طولكرم
  6. نابلس تكرّم يوسف نصر الله
  7. ممثلو تجمع أبناء دوما
  8. سحب جائزة من روائية بريطانية لدعمها "BDS"
  9. فصل الكهرباء 5 ساعات في نابلس
  10. بلدية نابلس تبحث تطوير قطاع النفايات الصلبة
  11. 4 أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام
  12. بالصور.. افتتاح معرض كتاب ع الرف 4 بنابلس
  13. إنجازات بلدية باقة الشرقية خلال 2019
  14. التربية تعلن عن حملة لقطف ثمار الزيتون
  15. التربية تطلق دبلومي القيادة المدرسية وتأهيل المعلمين
  16. القدس المفتوحة تنفي إشاعات حول تخصص الإدارة الصحية
  17. أسعار الفواكه والخضراوات في نابلس
  18. جدول توزيع المياه في نابلس
  19. أسعار صرف العملات
  20. "معنّف الرضيعة" يظهر في فيديو جديد

اكتشاف سر تغير طعم الطماطم!

إذا كتبت عبارة مثل "طعم الطماطم مثل.." على الإنترنت ستجد الاقتراحات الستة الأكثر شيوعًا هي "الدم" و"الأوساخ" و"السمك" و"القرع" و"الكلور". ما سر اختفاء طعم الطماطم اللذيذ من الأسواق. وهل للتعديل الوراثي دور في ذلك؟


في تقرير نشر في مجلة ناتشر جينيتكس، قدم العلماء نسخة نادرة من الجين الذي يمكن أن يغير من طعم الطماطم ويجعله أطيب.

وتشير الأبحاث إلى أنه عادة ما يضحي منتجو الطماطم بالنكهة في مقابل إنتاج كميات ضخمة منه وبأحجام كبيرة لزيادة عمر الطماطم في الأسواق. إذ قام فريق من الباحثين بجمع معلومات وراثية من 725 ثمرة طماطم برية وقاموا ببناء سلسلة معلومات جينية خاصة بهذا النبات.

وقارن العلماء بين الجينوم المصنوع وبين جينوم الطماطم المسمى "هاينز 1706" والذي يعد بمثابة جين الطماطم الأساسي حتى الآن. ومن خلال المقارنة، اكتشفوا أن 2 في المائة فقط من الطماطم المستأنسة (المعدلة وراثيا) التي تباع في المتاجر تحتوي على هذا الجين والذي يجعل طعم الطماطم لذيذا والمتوافر بنسبة 90 في المئة في الطماطم البرية.

ومن أجل عودة الطعم اللذيذ للأسواق فقد تم تطوير طماطم معدلة وراثيا تم استخدام الجينوم المصنع من مادة الكاروتينات لإعطاء الطماطم نكهة منعشة ولذيذة. ومادة الكاروتينات هي عبارة عن أصباغ تضفي على الخضروات مثل الطماطم والجزر والذرة ألوانها المميزة.



يقول جيمس جيوفانيوني، أحد المشاركين في الدراسة، أنه بجانب الطعم الذي يضفيه هذا الجين على الطماطم، فهو أيضا يسمح لمن يزرعها بتطوير أنواع ذات مقاومة وراثية للأمراض. وتعالج تلك الأمراض حاليا من خلال مبيدات الآفات وغيرها من التدابير التي تتطلب تكاليف عالية وغير صديقة للبيئة.

ويأمل جيوفاني في أن يستخدم زارعو الطماطم هذا الجين في المستقبل. وفي سياق متصل، يقول كليفورد ويل، مدير برنامج أبحاث الجينوم النباتي التابع للمؤسسة الوطنية للعلوم :"توصلت هذه الدراسة إلى السبب في تغير طعم الطماطم وتبين أن الطماطم ذات المذاق الأفضل قادمة".


بالتعاون مع دويتشه فيله


2019-05-19 || 00:38






مختارات


رحيل المفكر السوري الطيب تيزيني

نتائج اليوم 12 من بطولة نادي عيبال

ما هي الوجبة التي لا ترغبها في رمضان؟

أكواب الكرتون أسهل من الجلي.. لكن؟

مادة مصنعة في طعامنا قد تسبب عدة أمراض

مطبخ رمضاني في لجنة خدمات مخيم بلاطة

وين أروح بنابلس؟

2019 09

يكون الجو غائماً جزئيا ويطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، التي تترواح في نابلس بين 30 نهاراً و19 ليلاً.

19/30

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.52 4.96 3.87