1. هل يوجد علاج لتساقط الشعر أو الصلع الوراثي؟
  2. كروس ينعش حظوظ ألمانيا بالتأهل
  3. نابلس.. غريق بحيرة طبرية أب لثلاثة أطفال
  4. الشرطة تحرر أكثر من 2400 مخالفة بأسبوع
  5. طولكرم.. الدفاع المدني يتعامل مع عدة حرائق
  6. شرب عصير البرتقال يوميا يقي من النقرس
  7. وفاة شاب من نابلس غرقاً في بحيرة طبرية
  8. وظيفة شاغرة في القدس
  9. الاحتلال يغلق طريقاً شرق روجيب
  10. احتجاز 85 مركبة خصوصية لنقلها ركاباً
  11. وظيفة شاغرة في أريحا
  12. دورة مجانية لمعلمي اللغة الإنجليزية
  13. فرصة تدريب مدفوعة في GIZ الألمانية
  14. بالصور.. حريق في سهل سالم - نابلس
  15. الدفاع المدني.. 107 حوادث في يوم
  16. جدول توزيع المياه في عصيرة الشمالية
  17. وظيفة شاغرة في مجال تكنولوجيا المعلومات
  18. أسعار السلة الغذائية في طولكرم
  19. وظيفة شاغرة في الحكومة
  20. أبرز عناوين الصحف الفلسطينية

رحيل الفنان الفلسطيني فلاديمير تماري

مع أحد أصدقائه صمم شعار الجبهة الشعبية المشهور. ولد في القدس وأمضى 46 عاماً في اليابان. وهو واحد من مؤسسي الفن التشكيلي في فلسطين: فلاديمير تماري من عائلة أثرَت الفن الفلسطيني كثيراً، يرحل عن عالمنا.


نعت وزارة الثقافة، الفنان الكبير فلاديمير تماري، الذي رحل الاثنين 7.8.2017، عن عمر يناهز الخامسة والسبعين، حقق فيها العديد من الإنجازات على مستوى الفن التشكيلي والخط والتصميم.

واعتبر وزير الثقافة إيهاب بسيسو، في بيان صحفي، رحيل تماري، الذي يعدّ واحداً من العلامات البارزة في الفن التشكيلي الفلسطيني، خسارة كبيرة لفنان غادر الوطن لاجئا عام 1948، وبقي الوطن يسكنه طوال حياته.

وشدد بسيسو على أهمية الاستفادة من الإرث الغني لتماري، وإعادة الاعتبار لهذا الإرث بمختلف الطرق، وعلى ضرورة تعميم تجربته لدى الأجيال الشابة لتعريفها بواحد قدم لفلسطين وللفن الكثير حتى آخر يوم في حياته.

وفلاديمير فائق تماري فنان تشكيلي ومصمم خطوط فلسطيني، وُلد في القدس عام 1942، وانتقلت أسرته إلى يافا، ثم هاجرت منها إلى بيروت عام 1948، حيث درس الفن والفيزياء في الجامعة الأميركية فيها، ما بين العامين 1957 و1961، ليدرس بعدها الفنون في مدرسة سانت مارتين في لندن.

وصمّم تماري عام 1963 حرفا طباعيا أسماه "القدس"، كما صمّم في العام التالي جهازا للرسم ثلاثي الأبعاد، قبل أن يسافر للولايات المتحدة الأميركية حيث تعرّف إلى زوجته كيوكو، ليعود بعدها إلى لبنان مقدماً أعماله لأوّل مرة فيها.

وعمل تماري في عدد من مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا) ببيروت، رساما للوسائل الإيضاحيّة، حيث أخرج أفلاما عن حياة الفلسطينيين في مخيمات اللاجئين هناك، إلى جانب مشاركته في إخراج فيلم وثائقي عن القدس عام 1967، كما ساهم في إخراج كتاب صور فوتوغرافية عن مجزرة صبرا وشاتيلا، كما شارك في إعداد كتاب "رسوم الأطفال في زمن الحرب".

وبحث تماري كذلك في مجال تطوير الحرف العربي، وكتب دراسات عن الخط المطبعي، وسجّل فكرة اختراع في لندن عن الخط العربي واستخدامه في الطباعة.

وعاش تماري في طوكيو حيث عمل مذيعا باللغة العربية في إذاعة طوكيو ورساما لكتب الأطفال، وله شقيقتان فنانتان هما: التشكيلية فيرا تماري، ومغنية الأوبرا تانيا تماري ناصر.

وتقدمت وزارة الثقافة إلى أسرة تماري خاصة، وإلى الوسط الثقافي والفني الفلسطيني في الوطن والمهجر عامة، بأحر التعازي، على الخسارة الكبيرة برحيل القامة الفنية البارزة فلاديمير تماري.

المصدر: وزارة الثقافة الفلسطينية
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2017-08-07 || 18:10






مختارات


ما الآثار المترتبة على الهجمات الإلكترونية الأخيرة؟

انطلاق فعاليات رالي فلسطين السياحي

جامعة النجاح.. تقويم العام الدراسي 2017/2018

وين أروح بنابلس؟

2018 06

يكون الجو غائماً جزئياً ويطرأ انخفاض آخر على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 28 نهاراً و19 ليلاً.

19/28

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.60 5.07 4.20