1. تقرير مدقق حسابات بلدية نابلس 2018
  2. دعوة لمراجعة عيادة عوريف
  3. قلقيلية.. مضاعفة مبلغ شحن الكهرباء للموظفين الحكوميين
  4. مصادرة وإتلاف منتجات زراعية بنابلس
  5. مجلس الوزراء يوافق على التحويل الطبي للأردن
  6. تعليق الدوام في جامعة النجاح الثلاثاء
  7. النتشة رئيساً لجامعة النجاح
  8. النابلسي: مخاطر دخول المستشفى بتأمين شخص آخر
  9. كيف أدى توجيهي طولكرم امتحان الأحياء؟
  10. كفر صور.. الوثائق المطلوبة لاستخراج تصريح زراعي
  11. كفر اللبد.. شروط الاستفادة من مشروع الزراعة المائية
  12. ريال مدريد يطلب مبلغاً خيالياً للتخلي عن نجمه
  13. بيت ليد.. رسوم فرز الأراضي
  14. كرة اليد.. جدول مباريات كأس الرئيس
  15. فصل الكهرباء 4 ساعات في قفين
  16. جدول توزيع المياه في بيت فوريك
  17. مخرجات اللقاء المجتمعي في بيت ليد
  18. النزلة الوسطى.. تعليق جداول حوض 5
  19. دعوة لمراجعة عيادة تلفيت
  20. افتتاح 8 شعب للتعليم المهني في طولكرم

اكتشاف أقدم معمل للجعة في التاريخ في حيفا

عرف الإنسان الخمور قبل الخبز ومنذ آلاف السنين، إذ كانت جزءاً من الطقوس الدينية. وفي كشف جديد، قد تكون كهوف مدينة حيفا أقدم مكان لصناعة الجعة في العالم.


اكتشف باحثون أقدم معمل في التاريخ لإنتاج الجعة (البيرة) في كهف في مدينة حيفا. وعثروا بداخله على بقايا جعة يرجع تاريخها إلى 1300 سنة.
جاء هذا الكشف أثناء دراسة منطقة مقابر لجماعات بدوية اعتمدت على الصيد والقنص. ورجّح الباحثون أن المعمل قد يرجع تاريخه إلى 5000 سنة مضت، ما قد يقلب تاريخ صناعة الجعة رأساً على عقب. وأشارت نتائج البحث إلى أن صناعة الجعة لم تكن بالضرورة من مخلفات صناعة الخبز كما يشير الاعتقاد السائد.

ولم يتمكن العلماء حتى الآن من تحديد أي الصناعتين سبقت الأخرى، لكن تقارير أشارت إلى أن صناعة الجعة كانت مرتبطة بطقوس خاصة باحتفالات الأعياد والتكريم. وقال الأستاذ في جامعة ستانفورد لي ليو: "إن هذا الكشف ربما يكون أقدم توثيق لوجود المشروبات الكحولية التي صنعها الإنسان".

وأضاف أن البحث جارٍ في الوقت الحالي عن الأغذية النباتية، التي كان الناس يتناولونها في حقبة الحضارة النطوفية، التي كانت موجودة في الفترة ما بين العصرين الحجريين القديم والحديث. وأثناء البحث، كشفت النتائج عن وجود آثار لمشروب كحولي مصنوع من القمح والشعير. وبتحليل تلك البقايا، اكتشف أنها كانت في أوعية بعمق 60 سنتيمتراً منحوتة في أرضية الكهف يرجح استخدامها في تخزين وطحن وطهو بعض أنواع النباتات، بما في ذلك الشوفان والبقوليات ولحاء الأشجار.

وكانت الجعة في العصور القديمة غليظة القوام مثل الثريد، وليست سائلة كالجعة التي نعرفها اليوم. وتمكن الفريق البحثي من إعادة تصنيع الجعة بالطريقة القديمة ومقارنتها بالبقايا التي عثروا عليها في المصنع القديم. واعتمدت الصناعة القديمة للجعة على استخراج الحبوب من قشرتها للحصول على الشعير ثم طهوها بعد الطحن وتخميرها بالخمائر الجافة.

المصدر: وفا
المحرر: عبد الرحمن عثمان


2018-09-16 || 15:44






مختارات


عنبتا.. تشكيل لجنة شؤون المقابر وغسل الموتى

نابلس.. مواعيد قطف الزيتون وتشغيل المعاصر

جدول توزيع المياه في عصيرة الشمالية

جدول توزيع المياه في نابلس

هل تؤيد رفع مستوى الرقابة على المطاعم؟

النوم الجيد يقي من داء السكري

وفد من التعاون الألماني GIZ يزور بلدية نابلس

ما الذي يجعل منخفضي الدخل "لواحم"؟

وين أروح بنابلس؟

2019 06

يكون الجو حاراً ويطرأ ارتفاع ملموس على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 33 نهاراً و21 ليلاً.

21/33

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.60 5.10 4.07