1. وفد من البرلمان الأوروبي يزور نابلس
  2. الدفاع المدني يخطر 15 منشأة في نابلس
  3. إصابة عامل بناء في نابلس
  4. وظيفة شاغرة في شركة ألبان بنابلس
  5. قرارات الحكم المحلي في نابلس
  6. مباريات الأسبوع الخامس من دوري الدرجة الثالثة
  7. دورة مجانية لتعليم فن القش
  8. جدول توزيع المياه في بيت فوريك
  9. جدول توزيع المياه في عصيرة الشمالية
  10. مطلوب محاسب/ة في نابلس
  11. نقاش آلية لمناهضة التعذيب في الأجهزة الأمنية
  12. وظائف شاغرة في رام الله
  13. أسعار السلة الغذائية في طولكرم
  14. وظيفة شاغرة براتب يبدأ بـ 2000 شيكل
  15. العيادات المناوبة بجمعية أصدقاء المريض بطولكرم
  16. الاقتصاد الفلسطيني في مواجهة القرارات الأميركية
  17. نابلس.. 5 إصابات في حادث يسببه فتىً بدون رخصة
  18. أسعار الفواكه والخضراوات في نابلس
  19. لجنة مخيم بلاطة تدعو إلى مقاطعة موظفي الضريبة
  20. وزارة الثقافة تنعى خيري منصور

شبيبة النجاح: نطالب بتشكيل لجنة تحقيق نزيهة

حركة الشبيبة تنشر بياناً توضح به ما حدث في الحرم القديم بجامعة النجاح، ظهر يوم الثلاثاء 10.07.2018. والكتلة ترد ببيان على ما حدث. دوز ينشر نص البيانين.


"بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى :"وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا" صدق الله العظيم
أخواتنا وإخوتنا الطلبة، الزملاء على مقاعد الدراسة في قلعة الحصار والانتصار
السلام عليكم وأنتم تتحدون الصعوبات لترسموا غداً مشرقاً مفعماً بالأمل ..
نتابع وكلنا أسف ما حصل ظهيرة هذا اليوم، وعلى بوابة هذا الصرح العظيم من خلاف ما كان يجب أن يكون بين أبناء الجلدة الواحدة، وأصحاب القضية، والهدف الواحد،
وعليه فإننا في حركة الشبيبة الطلابية (كتلة الشهداء) نؤكد على ما يلي:
1- إننا في حركة الشبيبة الطلابية في جامعة النجاح نؤكد على الوحدة الوطنية والاجتماعية بين مختلف طلبة الجامعة، على اختلاف ألوانهم، وأطيافهم، ومشاربهم، والتي سنحافظ عليها لو كلفنا ذلك أغلى الأثمان.
2- إن الحدث المؤسف الذي وقع، ما كان له أن يكون، لولا تعرُض كوادرنا في الجامعة لسيلٍ من الاستفزازات، حيث قد توجهنا في حينه بشكوى لعميد شؤون الطلبة، الذي طالبنا بضبط النفس لحين استدعاء ممثل الكتلة الإسلامية والحديث معه.
3- لنئِد الخلاف، ونحاول نزع فتيله، قام ممثل حركة الشبيبة الطلابية بالتوجه لممثلي الكتلة الإسلامية لإيقاف الاستفزاز، ووُعدنا خيرًا، لكن دون جدوى، نترك لكم السؤال عن سبب عدم استجابتهم لمحاولتنا لإطفاء نار الفتنة، ونترك لضمائرهم صدق الإجابة.
4- إن حالة الاستهتار التي وصل لها بعض كوادر الكتلة الإسلامية، أصبحت غير مقبولة، وتشكل تجاوزًا لهيبة الحركة الطلابية جمعاء، والتي كان من جملتها الاعتداء على رئيس مجلس اتحاد الطلبة/ الأخ إبراهيم عطا، داخل الحرم الجامعي يوم أمس الإثنين، ورغم ذلك شكلنا حالة من ضبط النفس، والتعالي على الجراح، وقمنا بمحاولات مستميتة لإنهاء الخلاف.
5- أما بالنسبة لما تعرض له كوادرنا، من إصابات وجروح تسبب بها أبناء الكتلة الإسلامية، وبعض من حضر معهم من غير طلبة الجامعة، فلسنا بصدد الحديث عنها، أو نشر صور لها كما فعل البعض، حتى لا تأخذ الأمور منحًا عشائريًا أو عائليًا، ذي عواقب وخيمة.
6- نطالب رئيس جامعة النجاح الوطنية، بتشكيل لجنة تحقيق نزيهة وعادلة من إدارة الجامعة، والشخصيات الاعتبارية في مدينة نابلس، على أن تكون نتائجها مُلزمة، ومقبولة لدى الجميع.
أخواتنا واخواننا .. إننا في حركة الشبيبة الطلابية كنا وما زلنا دعاة وحدة، ونمد أيدينا لإخواننا في الكتل لنقف يدًا واحدة في تجاوز أي خلاف، وللالتفات للاهتمام بقضايا الطلبة.
اخوتكم في حركة الشبيبة الطلابية (كتلة الشهداء)
10/07/2018م".

انتهى البيان

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين:
تصريح صحفي صادر عن الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية
لتتوقف البلطجة في ساحات جامعة النجاح الوطنية
في تصعيد خطير وعودة إلى مشاهد القمع والترهيب والبلطجة، وعلى مرأى ومسمع من إدارة الجامعة وبمشاركة وتسهيل من الأمن الجامعي اعتدى عناصر حركة الشبيبة الطلابية بالسلاح الأبيض على طلبة الجامعة من أبناء الكتلة الإسلامية عصر هذا اليوم، الأمر الذي أدى لإصابة عدد من أبناء الكتلة الإسلامية ونقلهم للمستشفى، وإننا في الكتلة الإسلامية وإزاء هذا التصعيد الخطير لنؤكد على ما يلي:
أولاً: نحمل إدارة الجامعة ممثلة برئيسها الدكتور رامي الحمد الله ونائبه الدكتور ماهر النتشة المسؤولية الكاملة عن الاعتداء الخطير الذي تعرض له أبناء الكتلة الإسلامية اليوم، والذي هدد حياة عدد منهم، باعتبار أن حماية الطلبة هي مسؤولية الجامعة.
ثانياً: نحمل الأمن الجامعي مسؤولية تسهيل الاعتداء على أبناء الكتلة الإسلامية والمشاركة في ذلك، في استدعاء ممنهج ومقصود لأجواء القمع والترويع ومصادرة الحريات، عبر السماح بعودة ممارسات العنف والبلطجة بمباركة الأمن الجامعي وصمت مريب من إدارة الجامعة.
ثالثاً: إن قيادات حركة الشبيبة الطلابية وعناصرها الذي نفذوا الاعتداء الغاشم يتحملون كامل المسؤولية القانونية والوطنية والأخلاقية عما اقترفت أيديهم، مؤكدين أننا في الكتلة الإسلامية سنلاحق كل من شارك في هذا الاعتداء قانونياً ووطنياً وطلابياً.
رابعاً: نطالب كافة القوى الوطنية والإسلامية وكافة الشخصيات الوطنية والمؤسسات الحقوقية بالتدخل العاجل لوقف الاعتداءات المتواصلة بحق طلبة الجامعة، كما نناشد كل الغيورين على مصلحة جامعة النجاح الوطنية وسمعتها بالتدخل لوقف الانحدار الذي وصلت له أوضاع الجامعة والحريات فيها.
خامساً: ستبقى الكتلة الإسلامية منار علم ومقاومة وإبداع، وسنقدم الغالي والرخيص من أجل خدمة طلبة الجامعة، لا تثنينا ملاحقة الاحتلال ولا بلطجة المارقين ولا تآمر المتآمرين.
بيان صادر من الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية
الثلاثاء ١٠ / تموز / ٢٠١٨ م الموافق ٢٦ / شوال / ١٤٣٩ هـــ

انتهى البيان



2018-07-10 || 23:57

وين أروح بنابلس؟

2018 09

يكون الجو غائماً جزئياً ولا يطرأ تغير يذكر على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 31 نهاراً و20 ليلاً.

20/31

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.58 5.05 4.18