1. وظيفة شاغرة في رام الله والبيرة
  2. ماراثون الحرية
  3. قطع الكهرباء 6 ساعات في نابلس الجمعة
  4. نابلس.. الحكم المحلي توافق على عدة تراخيص بناء
  5. لماذا لا يشعر البدناء بالشبع؟
  6. وظيفة شاغرة.. محاسبة وإدارة الأعمال
  7. يوم التوظيف "الاستثمار في الشباب"
  8. سارع بتقديم الأفكار واحصل على تمويل
  9. الدفاع المدني: 34 حادثاً خلال يوم
  10. أسعار الفواكه والخضراوات الموسمية في نابلس
  11. عصيرة الشمالية.. نشرة توعوية للتعامل مع المنخفض
  12. توفير مقر جديد للشرطة في بيت فوريك
  13. نابلس.. تصاريح البحث عن عمل -2
  14. جدول توزيع المياه في بيت فوريك
  15. نابلس.. تصاريح البحث عن عمل -1
  16. جدول توزيع المياه في نابلس
  17. نابلس تفوز بمبادرة "مدارس خالية من التدخين"
  18. الطقس.. تحذير من السيول الخميس والجمعة
  19. أسعار صرف العملات
  20. الريال يفوز على بايرن في عقر داره

التربية: امتحان التوظيف ليس صعباً ويحتاج للدراسة فقط

بين متفائل وفاقدٍ للأمل من فرصة التعيين في وزارة التربية، يقدم مدير شؤون الموظفين في الوزارة نصائحه للمتقدمين لعام 2018.


أقل من أسبوعين يفصلان (50431) متقدماً لامتحان التوظيف في وزارة التربية والتعليم، الذي أقرت اللجنة العامة لامتحان التربية عقده يوم السبت 28.04.2018.

وبهذا الخصوص، نصح مدير دائرة شؤون الموظفين في وزارة التربية مهند أبو شما المتقدمين بالتمكن من مواد التخصص ومناهج الأساليب التربوية: "ننصح المتقدمين بالاستعداد جيداً لأن الامتحان ليس صعباً إنما يحتاج المتقدم إلى التمكن من مواد الاختصاص، بالإضافة إلى التركيز على الثقافة العامة التي قد يحتاجها في البيئة الصفية بين الطلاب".

وفيما يتعلق بآلية التقييم، أوضح أبو شما لـدوز: "في البداية سيخضع المتقدمون لامتحان سيقرر ما إن كان المتقدم في القائمة الأساسية أو الاحتياطية ومن ثم المقابلة الفنية، التي تقيس القدرات العملية ليتم إضافتها لسجل التوظيف الخاص بكل متقدم".

وأضاف أبو شما، أن وزارة التربية والتعليم هي الآن في المرحلة النهائية لعملية الفرز بالنسبة لعدد القاعات.

أسئلة سنوات سابقة

في السياق ذاته، أفاد عمر أبو غضيب من المكتبة الجامعية في نابلس، بأن الإقبال على الدوسيات الخاصة بامتحانات التوظيف "كان أكثر من السنة الماضية، إذ لدينا 80 دوسية بيع منها 30 خلال العام الماضي و50 دوسية هذه السنة وما زال هناك إقبال". وتابع قوله "هذه الدوسيات غير شاملة جميع الامتحانات وأغلب المشترين من خارج نابلس".

ونصح أمين بعارة مسؤول إحدى المكتبات في نابلس المتقدمين بالتأكد من صحة الإجابات وقال: "الأسئلة التي يقوم الطلاب بطباعتها عادةً هي من النسخ، التي يخرج بها المتقدومون بعد الانتهاء من الامتحان وبالتالي لا يشترط أن تكون هذه الإجابات صحيحة" مضيفاً، "أن المتقدمين يفضلون طباعة الامتحانات الورقية عن نسخ (PDF)".

في حين ذكر علاء الدبعي مسؤول إحدى المكتبات في نابلس: "كل يوم بيجو يسألوا كتير من المتقدمين عن أسئلة امتحان التربية بس إحنا ما بنوفرهم".

"ما تنحبطو"

وتحدثت إحدى المتعينات في التربية تسنيم الشيخ عن تجربتها لـدوز قائلةً: "كان عندي أمل 50% لإني تأثرت بكلام الناس، فكانوا كتير يقولوا صعب تتعيني عشان الواسطة، لكن حصلت على المرتبة الأولى وتعينت بشهر اَب 2017 في مديرية قباطية بعد تقدمي 3 مرات في السنوات السابقة".

وتابعت مضيفةً: "كنت أدرس وأركز على بعض مواد التخصص المهمة بمعدل ساعة مش أكتر باليوم، وكان الامتحان شوي صعب بس الي بدرس بجيب، والأسئلة بتيجي إلها علاقة بالتخصص والبيئة الصفية والثقافة بشكل عام".

وذكرت الشيخ نصيحة للمتقدمين: "ما تنحبطوا من كلام إلي حوليكم إنو في واسطات، بالعكس اتعبوا وادرسوا وما تردوا عليهم، وركزوا على أسئلة السنوات السابقة الخاصة بامتحانات التوظيف".

"الوظيفة في الحكومة أريح"

وعلى صعيد آخر، أكدت نور عرفات وهي موظفة بديلة في التربية، على أهمية دراسة المناهج التعليمية قائلة: "الدراسة للامتحان تعتمد على التخصص، مثلاً أنا درست أدب عربي وبالتالي يجب دراسة المناهج من صف سابع حتى الثانوية العامة، بالإضافة لمواد الجامعة ولكن المشكلة أن هناك 1500 شاغر تقريباً لحوالي 50 ألف متقدم وبالرغم من أن الفرصة قليلة، لكن على المتقدم التحضير والمحاولة".

وأضافت عرفات، أن "40% من العلامة النهائية على الامتحان و60% بناءً على معدل الجامعة والتوجيهي والمؤهل العلمي". وأوضحت عرفات، أن سبب الإقبال على امتحان التوظيف بالنسبة لها هو "أن الوظيفة في القطاع الحكومي أريح من القطاع الخاص والمردود المادي أعلى، وبالتالي يستطيع الشخص أن يؤمن مستقبله". 

وعلقت إحدى المتقدمات لامتحان التربية للمرة الخامسة رنا هندي قائلة: "قبل أربع سنوات كان العدد أقل ولم أنجح في أول سنتين بالامتحان ولكن كنت أتأهل للمقابلة، لكن العدد ارتفع. وفي السنة الثالثة والرابعة حصلت على علامة 70 و72 بالامتحان، لكن الترتيب تراجع، إذ كنت في أول مرة في المرتبة الـ18 وبعدها في المرتبة الـ32. وفقدت الأمل إلى حد ما، إلا أن التقديم أصبح أمراً روتينياً لا بد منه".

والجدير بالذكر، أن اللجنة بينت سابقاً في بيانها زيادة عدد التخصصات المتاحة للمنافسة على الوظائف المختلفة في قطاع التربية لهذا العام مقارنة بالأعوام السابقة. 


الكاتبة: روان سقف الحيط

المحررة: جلاء أبو عرب


2018-04-15 || 17:39

وين أروح بنابلس؟

2018 04

يطرأ انخفاض آخر على درجات الحرارة، التي تتراوح في نابلس بين 22 نهاراً و12 ليلاً. وتسقط أمطار غزيرة ومصحوبة بعواصف رعدية على مختلف المناطق.

12/19

أسعار العملات

الدولار الأمريكي الدينار الأردني اليورو الأوروبي
3.58 5.00 4.36